روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات ثقافية وفكرية | أرغب في متابعة دراستي في الترجمة الإسلامية.. وأريد النصيحة

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات ثقافية وفكرية > أرغب في متابعة دراستي في الترجمة الإسلامية.. وأريد النصيحة


  أرغب في متابعة دراستي في الترجمة الإسلامية.. وأريد النصيحة
     عدد مرات المشاهدة: 349        عدد مرات الإرسال: 0

السؤال.. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة من سوريا، تخرجت من جامعة دمشق اختصاص ترجمة، وأرغب في متابعة دراستي، والحصول على ماجستير في الترجمة الإسلامية، ولكنني لا أعلم إن كان هناك جامعات تقدم هذا الاختصاص (أون لاين) أرجو إفادتي ونصحي فيما إذا كان يتوفر لديكم معلومات عن هذا الاختصاص ودراسته، وهل يترتب علي أولاً أن أدرس الشريعة باللغة العربية أم لا؟

وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة.. بسم الله الرحمن الرحيم

الأخت الفاضلة/ بنان حفظها الله.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فإن المترجمة الناجحة هي التي تفهم الشريعة، وتفهم المراد من كل مصطلح، وتتوسع في دراسة مدلولات الكلمة في اللغة العربية التي تعتبر أكبر اللغات، وقد شرفها الله فجعلها وعاءً لكلامه، ولسان نبيه - صلى الله عليه وسلم - وإذا أحسنّا ترجمة معاني هذا الدين، فإن الآخرين لا يملكون إلا أن ينقادوا لشريعة لم تترك خيراً إلا ودلت عليه، ولا شراً إلا حذرت منه ونهت عنه.

أنت بحاجة إلى فهم التصور الإسلامي، والوقوف على مفاتيح وقواعد العلوم الشرعية؛ لأن هذا سوف يجعل ترجمتك دقيقة جداً، ولا يستطيع المترجم الحرفي أن ينقل روح الشريعة ومعانيها ومقاصدها، وفي الجانب الآخر لابد من الإحاطة باللغة الأجنبية كذلك.

وهذه وصيتي لك بتقوى الله ثم بكثرة اللجوء إليه، وأنصحك بإخلاص النية في هذا العمل العظيم، والتخصص الجميل الذي تستطيع من خلاله المسلمة أن تقوم بالمهمة الأساسية في تبليغ الإسلام، وهي أشرف وأحسن مهمة، بل هي سر وشرف هذه الأمة وسبب خيرتها، قال تعالى: { كنتم خير أمة أخرجت للناس }.

وبالله التوفيق والسداد.

الكاتب: د. أحمد الفرجابي

المصدر: موقع إسلام ويب