روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | أصبت بجلطة بالقلب.. وما زلت أعاني من الآلام فما الحل؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > أصبت بجلطة بالقلب.. وما زلت أعاني من الآلام فما الحل؟


  أصبت بجلطة بالقلب.. وما زلت أعاني من الآلام فما الحل؟
     عدد مرات المشاهدة: 593        عدد مرات الإرسال: 0

أرسل محمود زاهرن يقول أبلغ من العمر 55 سنة، وأدخن السجائر منذ فترة طويلة، وقد أصبت مؤخرا بجلطة بالقلب، وتناولت العلاج المناسب للجلطة ولا زلت أعانى آلام بالصدر، فما الحل؟

ويجيب عن هذا التساؤل الدكتور محمد محمود أخصائى أمراض القلب، قائلا:

أول خطوة على طريق العلاج ضرورة الامتناع عن التدخين تماما حتى يتماثل المريض للشفاء قدر المستطاع، وعليه أن يتابع مع طبيب متخصص فى أمراض القلب الذى سوف يقوم بعمل الفحوص اللازمة وتوقيع الكشف الاكلينكى وعمل بعض التحاليل والأشعة التى من خلالها يمكن توصيف الحالة المرضية، ووصف العلاج الذى قد يكون إما قسطرة أو يكون بتناول العلاج الدوائى، وذلك بحسب الحالة الصحية للمريض، وذلك بعد الاطمئنان على ضبط ضغط الدم عند المريض بنسبة 120/80، وكذلك نسبة السكر فى الدم، والوقوف على كفاءة عضلة القلب.

فإذا كانت حيويتها أكثر من 50% يمكن تركيب دعامة، ولكن إذا كانت أقل من 50% يقوم المريض بعمل مسح ذرى الذى يبين حيوية عضلة القلب، فإذا كان بها قصور وليس بها تليف كامل يمكن عمل قسطرة، ولكن إذا كان فيها تليف فإن العلاج الدوائى المكثف هو الحل الوحيد لاستقرار الحالة الصحية للمريض.

الكاتب: سحر الشيمي

المصدر: موقع اليوم السابع