روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | أعاني من تكون حصوات الكلى.. فما العلاج؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > أعاني من تكون حصوات الكلى.. فما العلاج؟


  أعاني من تكون حصوات الكلى.. فما العلاج؟
     عدد مرات المشاهدة: 681        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل قارئة: أعانى من تكون عدد من الحصوات فى الكلى، فما أسباب تكون الحصوات وما العلاج المناسب لها؟

يجيب الدكتور وائل صفوت، استشارى أمراض الباطنية والجهاز الهضمى والكبد، أن حصوات الكلى تحدث نتيجة لعدم قدرة الكلى على التخلص من الأملاح الزائدة بصورة طبيعية، مما يؤدى إلى ترسبها وتكون الحصوات.

وهناك عدة أسباب تؤدى إلى حدوث حصوات الكلى، من بينها أسباب وراثية، حيث يكون الجسم لدية استعداد لتكون الحصوات، كما أن هناك بعض الأمراض قد تؤدى إلى زيادة تكون الحصوات، كمرض النقرس الذى يزيد من ترسبات اليورك أسد، مما يزيد بالتبعية فرص تكون حصوات الكلى.

كما يشير دكتور وائل إلى الأطعمة والعادات الغذائية التى يعتاد عليها الإنسان تؤثر بشكل كبير على تكون الحصوات، حيث يوجد بعض الأطعمة عند تناولها بنسب كبيرة تؤدى إلى ترسيب الأملاح فى الجسم، منها العسل الأسود والمانجو والسبانخ، خاصة مع الأشخاص الذين لديهم القابلية على تكون الحصوات.

وهناك بعض عوامل الخطورة التى تزيد معها نسب تكون حصوات الكلى، وهى وجود التهابات فى البول وتناول كميات زائدة من الأملاح، ووجود استعداد من الجسم لترسيب الأملاح وعدم التخلص منها.

وحول العلاج يشير دكتور وائل إلى أنه يختلف، حسب حجم وكمية ونوعية الحصوة، لذا يجب على المريض إجراء سونار ومتابعة لوظائف الكى، كما يجب المتابعة مع طبيب مسالك بولية لتحديد طرق العلاج التى تشمل الجلسات التصادمية، عن طريق التعرض لموجات صوتية وذبذبات عالية تعمل على تكسير الحصوات أو عن طريق إزالتها بمنظار المثانة.

الكاتب: فاطمة إمام

المصدر: موقع اليوم السابع