روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ابني تعود العبث بأنفه.. فما السبب؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ابني تعود العبث بأنفه.. فما السبب؟


  ابني تعود العبث بأنفه.. فما السبب؟
     عدد مرات المشاهدة: 235        عدد مرات الإرسال: 0

أرسلت فاتن عبد الغفار تقول، ابنى عمره 5 سنوات وهو كثير اللعب بأنفه، وقد حاولت منعه عن هذا الفعل ولكن دون فائدة، فهل يوجد علاج؟

يجيب عن هذا التساؤل الدكتور أحمد الموصلى استشارى أمراض الأنف والأذن والحنجرة قائلا:

من المهم قبل البحث عن علاج لهذه المشكلة أن نعرف كيف ولماذا بدأ هذا التصرف فقد يكون الطفل تعود على هذا الأمر بعد معاناته مثلا من مشاكل أنفية، وباستمرار هذه المعاناة تتحول من مجرد مشكلة طبية يسهل علاجها إلى عادة سيئة يصعب السيطرة عليها إلى حد كبير.

وأنواع المشاكل الأنفية بالطبع كثيرة ومتنوعة، ويمكن استعراض بعض منها والذى يكثر انتشاره ويؤدى إلى الإحساس بالحكة داخل الأنف، ومن ثم تنشأ بعدها عادة "الهرش" فى الأنف وتكون عادة بسبب:

- حساسية الأنف تؤدى لحكة شديدة بالأنف وسقف الحلق مع وجود إفرازات مائية وعطاس.

- تضخم بلحمية خلف الأنف والتى تصاحب تضخم اللوزتين، حيث تؤدى إلى وجود إفرازات مخاطية مستمرة بالأنف، مع حدوث انسداد أنفى يزيد من معاناة الطفل وكل ذلك يدفع الصغير بالعبث بأنفه.

- وجود أى التهاب مزمن بالأنف أو الجيوب الأنفية يؤدى إلى حدوث إفرازات صديدية تملأ الأنف وتهيج الغشاء المخاطى المبطن للأنف، مما يؤدى إلى الإحساس بحكة شديدة وحرقان داخل الأنف.

- إدخال جسم غريب داخل الأنف يؤدى لنزول إفرازات ذات رائحة كريهة، وإهمال الجسم الغريب داخل الأنف يؤدى لالتهابات شديدة ومحاولات من الطفل للعبث داخل أنفه، وقد يكون نسى أنه وضع شىء من قبل فى أنفه، ومن ثم فإن علاج اللعب داخل الأنف يبدأ بعلاج المشكلة الأنفية الموجودة عند الطفل مع العلاج النفسى وتشجيع الطفل على الإقلاع عن هذه العادة السيئة عن طريق التحفيز وإحضار ما يحب الطفل من حلوى أو الذهاب به إلى الأماكن التى يحبها .

الكاتب: سحر الشيمي

المصدر: موقع اليوم السابع