روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات نفسية | ابني.. كالماء

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات نفسية > ابني.. كالماء


  ابني.. كالماء
     عدد مرات المشاهدة: 975        عدد مرات الإرسال: 0

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته جزاكم الله خيرا.. ابنى عمره 10 سنين وهو الاوسط لبنتين 12 و8 سنين ..معروف عنه الافراط ف الحركة ولكن بشكل غير مزعج ..

طفولته عادية هادئ الطبع منسجم مع اقرانه ..يستوعب بسرعة اثناء الدرس ولكنه يمل سريعا من اى شئ حتى اللعب ..يحب البلاى ستيشن ويبدع فيه يحب كرة القدم ويتابعها غير انه ليس موهوب فيها ..

نباتى الى حد بعيد ولكنى غالبا لا استتجيب لهذا للحفاظ على التوازن الغذائى عنده..لو سألته الاختيار بين شيئين يجيب ( اى حاجة )واحيانا يختار الاسهل لى وليس ما يعجبه..

لا يستطيع حماية نفسه اذا تعرض للضرب ف المدرسة ..خطه سئ وكبير ..والده يعتقد انه طبيعى جدا ..يعامله بحب واحترام ولكنى اعتتقد انه لا يجلس معه بشكل كاف..

يحب ان يشترى اشياء للبيت حتى ولو من مصروفه الشخصى ولكن ما يقلقنى انه دائم الاحساس بانه غير قادر عل فعل اى شئ مثلا العمل او الدراسة ف المستتقبل واذا سألته تحب تطلع ايه لما تكبر يتأرجح ف الاجابة

واخيرا استتقر على مدرس رسم ولما سألته عن السبب اجاب انها شغلانة سهلة !!هو حافظ ل3 اجزاء من القران ويتابع الحمد لله مواظب على الصلاة بفضل الله..صادق.. بار بأبويه ..يحب اخواته..ولكنى اشعر انه كالماء لا لون لا رائحة ..غير مميز ,,

اى شيء يرضيه ..ليس عنده طموح..لا يحب الكمبيوتر او بالأصح ليس لديه طاقة لتعلمه وان كان هو الوسيلة الوحيدة للمعرفة بالذات فى البيئة المحيطة بنا هنا ..حاولت معه ولكن دون جدوى او انه يشعر بانه صعب عليه ..ارجو الافادة هل طفلى طبيعى ؟

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف وأطهر وأخلص المرسلين، فصلاة وسلاما عليك يا حبيبي يا رسول الله .

نشهد بأنك أديت الرسالة وحملت الأمانة ونصحت الأمة وكشف الله بك الغمة فاللهم صل وسلم عليك صلاة ملأ السموات والأرض وما بينهم آمين .وبعد :

لا أدري أين مشكلة ابنك فيبدو من عرضك للمشكلة أنه لا يمر بمشكلة معينة ظاهرة لديه، فما ذكرته لا يعبر عن جود مشكلة حقيقية لدى طفلك، وربما لكونه الابن الوحيد على بنتين فهذا جعلك تخافين عليه أكثر من اللازم، وأنبهك بألا تفرطي في تدليله، وبما أنه ملتزم في الصلاة وحافظ لأجزاء من كتاب الله العزيز فهذا دليل إن شاء الله على حسن خلقه وحسن تربيته، وهنا حاولي معه في زيادة حفظ أجزاء من القرآن الكريم، وأبعديه نوعا ما عن الوسائل التكونولوجية الحديثة، فلا تتعجلي بتعليمه الحاسب، فكما تعلمين أن الحاسب له مخاطر عديدة كلنا نعلمها، وما يشمله من تعلمه للانترنت ودخوله على المواقع المحرمة، فاتركيه ولا تفرطي في تشجيعهن فكم منا عانى من إدمان أبناؤه لهذا الجهاز الذي يتحول في أحيان كثيرة من شيء مرغوب إلى شيء مكروه مؤذي.

عموما ركزي مع ولدك في دراسته وفي تربيته، وأطمئنك بأن طفلك طبيعي ليس به شيء مقلق بإذن الله.

وفقك الله ورعاك تحياتي .

الكاتب: د. أيمن رمضان زهران

المصدر: موقع المستشار