روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات نفسية | الأسلوب الأمثل.. للرد على أسئلة الطفل الجنسية

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات نفسية > الأسلوب الأمثل.. للرد على أسئلة الطفل الجنسية


  الأسلوب الأمثل.. للرد على أسئلة الطفل الجنسية
     عدد مرات المشاهدة: 364        عدد مرات الإرسال: 0

تقول أم :ما الأسلوب الأمثل لتربية الطفل من الناحية الجنسية بدون أن يشعر بالحرج وأنا أيضًا لا أشعر بالارتباك وكيف يمكننى الرد على أسئلة الطفل الجنسية فى مثل هذه السن؟

تجيب عن السؤال الدكتورة هبة عيسوى، أستاذ الطب النفسى بجامعة عين شمس قائلة:

1. نتعامل مع الموضوع بدون عقاب أو نهر

2. نقوم بإعطاء الطفل معلومات بسيطة وواضحة عن معنى الأعضاء التناسلية

3. التدرج فى فهم ما يعنى الجنس.

4. لابد أن يتعلم قبول جسمه ونفسه ويدرك مفهوم العورة فى الاستحمام وأن تحاول الأم عدم إظهار عورتها أمامه.

5 ـ عدم محاولة إثارته جنسيًا من ناحية مسك العورة.

6 ـ لا يجوز ترك الأخوات من جنس واحد بعد سن الثانية فى الحمام عراة.

7. لابد أن يفهم فى هذه السن من بداية أربع سنوات معنى كلمة الاستئذان، ومعنى الحياء من الناحية الدينية، والتفرقة منذ دخول سن التمييز بين الأولاد فى المضاجع.

8إ.إذا كان هناك بعض الألفاظ البذيئة التى يتعلمها الطفل من المدرسة والأقارب والمجتمع تشير إلى معان جنسية صريحة فيجب التعامل معها دون انفعال ولا عنف.

9. أن يشرح للطفل أنها من الألفاظ التى لا يجوز النطق بها وأن معانيها قبيحة ويفسر له بطريقة مبسطة معناها دون الوصول إلى إثارته.

10 . نتعاون مع المدرسة كى يفهم الأطفال عموماً معنى التربية الجنسية.

11. ضرب الأمثلة بحياة الحيوانات والطيور فى التزاوج والتناسل من خلال القصص المصورة والحكايات.

الكاتب: عفاف السيد

المصدر: موقع اليوم السابع