روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | الأمراض التناسلية.. والقدرة الإنجابية

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > الأمراض التناسلية.. والقدرة الإنجابية


  الأمراض التناسلية.. والقدرة الإنجابية
     عدد مرات المشاهدة: 674        عدد مرات الإرسال: 0

 تسأل قارئة: هل تؤدى الإصابة بالأمراض التناسلية إلى التأثير على القدرة الإنجابية وهل سن الأربعين يجعل الرجل غير قادر جنسيا وما الطريقة التى يتمدد بها القضيب ويصل لذروته؟

يجيب عن هذا التساؤل دكتور أيمن الحسينى، استشارى أمراض الذكورة قائلا:

إن الإصابات الشديدة والمتكررة بالأمراض التناسلية تؤدى بصفة عامة إلى التهابات مزمنة بغدة البروستاتا وهذه الغدة تفرز سائلا تنشط فيه الحيوانات المنوية وتتغذى عليه وهو ضرورى لحيويتها ونشاطها وفى وجود هذه الالتهابات يظهر صديد بهذا السائل البروستاتى يشل حركة الحيوانات المنوية ويقلل من حيويتها وتبعا لذلك تنخفض درجة الخصوبة إلى حد العقم.

كما يمكن أن تؤثر بعض الأمراض المنقولة بالجنس على القدرة الجنسية هذا بالإضافة لضرر آخر وهو احتمال انتقال العدوى الجنسية إلى الزوجة وربما إلى الابن.

أما بالنسبة لسن الأربعين فقد أكدت دراسات عديدة أن معدل الذروة لدى الرجال يكون فى قمته خلال العقد الثانى، أما عن تمدد القضيب فجسم القضيب يتكون من ثلاث طبقات قابلة للتمدد ويغذى القضيب شرايين تدفع إليه الدم الذى يجعله يتمدد وأوردة تتميز بوجود صمامات تقفل مسار الدم وتمنع ارتجاعه مما يحافظ على انتصاب القضيب وحدوث عطل بهذه الشرايين يعوق الانتصاب وأثناء ارتخاء القضيب يصل النسيج الأسفنجى كمية بسيطة من الدم أما فى وجود إثارة جنسية فإن الدم يتدفق إلى القضيب وتعمل الصمامات على احتجازه بالنسيج الأسفنجى.

الكاتب: أسماء عبد العزيز

المصدر: موقع اليوم السابع