روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | الإصابة بالتصاق الكتف.. الأسباب والأعراض

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > الإصابة بالتصاق الكتف.. الأسباب والأعراض


  الإصابة بالتصاق الكتف.. الأسباب والأعراض
     عدد مرات المشاهدة: 600        عدد مرات الإرسال: 0

أرسل عثمان عبد الفتاح يسأل: ما أعراض الإصابة بالتصاق الكتف؟.. ويجيب الدكتور أسامة حفنى استشارى العلاج الطبيعى وعلاج السمنة، قائلًا:

يعانى المصابون بالتصاق الكتف أو الكتف المتجمد frozen shoulder من الألم الشديد وفقدان الحركة أو تيبس فى الكتف.

وهذا المرض يصيب حوالى 2% من الناس، وهو أكثر شيوعًا بين الأفراد الذين تتراوح أعمارهم بين 40 و60 سنة، مع عدم وجود تأثير واضح لعوامل مثل الجنس، أو الوظيفة، أو الذراع الذى يستخدم باستمرار (أيمن أو أشول)، من الأشخاص الذين يعانون مرض السكرى تكون نسبة حدوث التصاق الكتف لديهم، أكثر من ذلك بكثير فنسبة حدوث تجمد الكتف عادة فى هؤلاء الأفراد حوالى من 10% إلى 20%، ومن المعروف أن التصاق الكتف أو تجميده ليست له أسباب مفهومة تمامًا.

وتنطوى العملية على سماكة وانكماش فى الأربطة التى تشكل الكبسولة المحيطة بمفصل الكتف، ولكن كما ذكر، فإن مرضى السكر يزيد نسبة حدوث المرض، وأيضًا هناك بعض الأمراض الأخرى التى يمكن أن تؤدى إلى زيادة نسبة حدوث التصاق الكتف، منها: انخفاض أو زيادة نشاط الغدة الدرقية، مرض الشلل الرعاش باركنسون، وبعض أمراض القلب أو بعض الجراحات.

ويمكن أن يحدث تجمد الكتف بعد تثبيت الكتف لفترة من الزمن بسب أى إجراءات علاجية لبعض الكسور أو التمزقات فى الطرف العلوى، وفى هذه الحالات الأخيرة نجد أن طبيب العظام دائمًا ما ينصح المريض بتحريك الكتف مبكرًا فى محاولات منه لمنع تجميده.

ويبدأ المرض غالبًا، بألم شديد وعميق يمكن أن يزداد سوءًا مع الحركة، ويكون الألم عادة فوق المنطقة الخارجية للكتف، وأحيانًا فى منطقة أعلى الذراع.

والسمة المميزة لمرض التصاق أو تجميد الكتف هى انحدار زاوية المدى الحركى للمفصل، أو ما يسمى بتيبس فى الكتف، بحيث لا يستطيع الشخص عادة تحريك الكتف فى المدى الطبيعى كالكتف غير المصاب.

ومحدودية الحركة لا تكون فقط عند محاولة المريض تحريك كتفه بنفسه، بل تكون أيضًا عندما يقوم شخص آخر بمحاولات لتحريك كتف المريض، ومثال لمحدودية حركة الكتف التى يعانى منه معظم مرضى تجميد الكتف:

• عدم قدرة المريض على رفع ذراعه إلى أعلى.
• عدم قدرة المريض على وضع يده خلف ظهره.
• عدم قدرة المريض على وضع يده خلف رقبته، ويظهر هذا بوضوح عند ارتدائه المريض لملابسه.

ويمكن للطبيب تشخيص تجميد الكتف بسهولة بناءً على أعراض المريض والفحص الإكلينيكى، وربما يحتاج الأمر أحيانًا إلى طلب أشعة عادية لاستبعاد أى أسباب أخرى للألم، مثل كسور أو شروخ فى العظام، أو رنين المغناطيسى لاستبعاد قطع فى أى من عضلات الكتف، وللعلاج الطبيعى دور هام فى تخفيف الآلام والقضاء عليها.

الكاتب: سحر الشيمي

المصدر: موقع اليوم السابع