روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | الإصابة بالدوار.. الأسباب والعلاج

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > الإصابة بالدوار.. الأسباب والعلاج


  الإصابة بالدوار.. الأسباب والعلاج
     عدد مرات المشاهدة: 409        عدد مرات الإرسال: 0

أرسلت إيمان عبد الحى تقول، أعانى من فشل كلوى منذ عدة أشهر وتزامن مع حدوث هذه الإصابة معاناتى من الإحساس بالدوار بصورة متكررة، فهل الفشل الكلوى يسبب الدوار، وما هى الأسباب الأخرى للإصابة بالدوار؟

يجيب عن هذا التساؤل الدكتور محمد صلاح على، مدرس الأمراض الباطنية والجهاز الهضمى بكلية الطب بجامعة الأزهر، قائلا، أسباب الدوار متعددة وهى:

أولا: أسباب تكمن فى الأذن الداخلية مثل الإصابة:

-داء منيير.
- الدوار الوضعى المتكرر الطرفى.
- التهابات الأذن الداخلية بالفيروسات أو نتيجة الإصابة بالحصبة أو التهابات الغدة النكفية.
- يكون سببه أثر جانبى لتناول بعض الأدوية المؤثرة على الدهليز مثل بعض المهدئات النفسية.
- ينتج من أثر جانبى للفشل الكلوى أو السكرى.
- الأنيميا الشديدة.
- أى خلل فى شريان الأذن الداخلية كحدوث جلطة أو انفجار شريان أو تقلصاته وخصوصا عند كبار السن.
ثانيا: أسباب ترجع إلى خلل بعصب الاتزان مثل التهاب عصب الاتزان أو وجود ورم به.
ثالثا: أسباب تكمن فى جذع المخ مثل التهاب المخ أو أورامه أو ضيق شرايينه أو نزيف فى المخ أو التصلب العصبى والمتعدد أو ضمور المخ الوراثى والصرع والصداع النصفى.
رابعا: أسباب نفسية فقد يكون وهما وليس له أى سبب عضوى وإنما يشعر به المريض من كثرة الضغوط النفسية والعصبية التى يمر بها.

الكاتب: سحر الشيمي

المصدر: موقع اليوم السابع