روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | الاعتقادات الخاطئة الشائعة.. عن حبوب منع الحمل

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > الاعتقادات الخاطئة الشائعة.. عن حبوب منع الحمل


  الاعتقادات الخاطئة الشائعة.. عن حبوب منع الحمل
     عدد مرات المشاهدة: 629        عدد مرات الإرسال: 0

أكد الباحثون فى المعهد الوطنى أوريجون، الذى يعد من مراكز البحوث الرئيسية فى جامعة أوريجون للصحة والعلوم، أن المقولة الشائعة بأن حبوب منع الحمل تعمل على زيادة الوزن غير صحيحة .

وأضاف الباحثون أن هذه الحقيقة فى دراسة نشرت بمجلة (الاستنساخ البشرية الطبية). تقول دكتورة أليسون أدلمار: "عندما نعمل بحثا بسيطا على موقع جوجل عن وسائل منع الحمل نكتشف أن هناك احتمالية أنها قد تسبب فى اكتساب الجسم وزنا زائدا وهو موضوع نقاش جدلى جدا.

وتضيف أليسون قائلة: "القضايا المحيطة بالوزن من الصعب دراستها فى البشر، والبحوث حتى الآن لم تكن كافية لإثبات ما إذا كان أولا وسائل منع الحمل عن طريق الفم تسبب زيادة فى الوزن أو نقصانه".

تردف: أمضى الباحثون نحو عام كامل فى دراسة على بعض القرود فى ولاية أوريجون، لأن القرود مع مجموعة واسعة من المتغيرات يمكن أن تكون أكثر دقة وقياس ورقابة، وكان نصف القرود فى وزنهم الطبيعى والنصف الآخر بدناء، وذلك عند بدأ هذه الدراسة وكانت تعطى جرعات حبوب منع الحمل وفقا لأوزان أجسامهم وتطابق شبه الإنسان بقدر الإمكان، وتمت مراقبتهم لمدة 8 شهور، وجمع الباحثون بيانات عن مستويات النشاط البدنى وحجم العضلات وكتلة الدهون فى الجسم، فوجدوا أن القرود التى كانت بوزنها الطبيعى ظلت كما هى أما القرود البدينة فقد فقدت فى المتوسط نحو 8.5% من وزن الجسم، وخسرت 12% من الدهون فى جسمها ولم يجدوا ملاحظات تغيير على كتلة العضلات والنشاط البدنى.

وتقول دكتورة جودى كاميرون: "هذه الدراسة تشير إلى أن المخاوف من زيادة الوزن مع استخدام حبوب منع الحمل يبدو أنه أكثر اعتمادا على الخيال من الحقيقة.
وقد أظهرت الدراسة أيضا أن أقراص منع الحمل هى الأكثر استخداما بين السيدات حتى سن 29 عاما بعد ذلك تلجأ السيدات لوسائل منع الحمل الأخرى خوفاً من الآثار الجانبية لهذه الأقراص.

وبالرغم من قلق السيدات بشأن زيادة الوزن جراء تناول هذه الأقراص فإن الباحثين لم يجدوا أى صلة بين تناول هذه الأقراص واكتساب مزيد من الوزن، بل إن العامل الوحيد المسبب لزيادة الوزن كان تقدم العمر والتدخين، فقد بلغ عدد المدخنات بين السيدات اللاتى ولدن عام 1962 نسبة 42% بالمقارنة بمن ولدن عام 1982 وبلغت نسبتهن 28%. فى نفس الوقت بلغ معدل فقد الوزن 3.2 كيلوغراما بين المجموعتين.

الكاتب: مروة محمود إلياس

المصدر: موقع اليوم السابع