روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | التدليك والإبر.. لمواجهة آثار جراحات السرطان

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > التدليك والإبر.. لمواجهة آثار جراحات السرطان


  التدليك والإبر.. لمواجهة آثار جراحات السرطان
     عدد مرات المشاهدة: 503        عدد مرات الإرسال: 0

ذهبت دراسة حديثة إلى أن مزيجا من الوخز بالإبر والتدليك يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض الألم والاكتئاب التي تعقب إجراء العمليات الجراحية الخاصة باستئصال السرطان.

وكانت دراسات عديدة قد أثبتت أن الوخز بالإبر يخفف الألم، وهناك أدلة متزايدة على أنه يساعد في إيقاف الغثيان الذي يعقب إجراء الجراحات. كما أثبتت دراسات أخرى أن التدليك يساعد في التقليل من القلق الذي يصيب مرضى السرطان.

إلا أن هذه الدراسة المنشورة في دورية "الألم وكيفية التعامل مع الأعراض" Journal of Pain and Symptom Management تعد الأولى التي تبحث في جدوى الجمع بين كل من "الوخز بالإبر" و"التدليك" لمعالجة مرضي السرطان الذين مروا بعمليات جراحية، وهو الأمر الذي ينطوي على صعوبات بدنية ونفسية.

وقد شملت الدراسة 138 مريضا تم اختيارهم بشكل عشوائي لكي يخضعوا إما إلى الرعاية الطبية التقليدية التي تعقب إجراء العمليات الجراحية فقط أو تلقي هذه الرعاية التقليدية بالإضافة إلى الوخز بالإبر والتدليك، وذلك لمدة يومين عقب إجراء الجراحة.

وبشكل عام، وجدت الدراسة أن المرضى الذين أخضعوا للوخز بالإبر والتدليك قل لديهم الألم بشكل أكبر بكثير على مدار ثلاثة أيام، كما كانت أعراض الاكتئاب لديهم أقل.

 المصدر: موقع شبكة القمة