روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | التليف الرئوي.. الأسباب والعلاج

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > التليف الرئوي.. الأسباب والعلاج


  التليف الرئوي.. الأسباب والعلاج
     عدد مرات المشاهدة: 2418        عدد مرات الإرسال: 0

 أرسلت قارئة تسأل عن مرض التليف الرئوى، وما أعراض هذا المرض؟ .. وتجيب على هذا التساؤل الدكتورة رجاء عبد الفتاح، استشارى الأمراض الصدرية قائلة، تعنى الإصابة بالتليف الرئوى هو افتقار الرئتين إلى أداء وظيفتهما بكفاءة، وهو ما يؤدى بدوره إلى صعوبة التنفس، كما يصاحب ذلك كحة شديدة، ويكون هذا الأمر نتاج وجود خلايا غير طبيعية حول الحويصلات الهوائية، ومن ثم قلة نقل الأكسجين إلى الشعيرات الدموية، وهذا يتسبب فى نقصه بالدم.

وترجع أسباب الإصابة بالتليف الرئوى إلى التعرض لنواتج الإسبستس، حبيبات الفحم، أو حبيبات السليكا، التدخين، التعرض لبعض الأدوية الكيماوية أو بعض أدوية القلب، أو التعرض للعلاج الإشعاعى أو الإصابة ببعض الأمراض مثل الروماتيزم، هذا إلى الكثير من العوامل غير المعلومة التى يعول عليها الإصابة بالتليف الرئوى.

وتشير الدكتورة رجاء إلى أن التحاليل الطبية والأشعة بجانب الفحص الإكلينكى من أهم سبل التشخيص السليم للحالة المرضية، ويتمثل العلاج فى تناول موسعات للشعب الهوائية، وبعض الأدوية التى تحتوى على الكورتيزون، وإن كانت كلها أدوية للحد من المضاعفات التى قد تنتج جراء الإصابة بالتليف، ولا يكون بمقدورها التخلص التام من المرض، إلا أن هناك بعض الحالات المرضية التى تحتاج إلى إجراء عملية جراحية لزرع رئة، وهذا العلاج غير متاح لكثير من المرضى لتكلفته العالية.

الكاتب: سحر الشيمي

المصدر: موقع اليوم السابع