روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | التليف الكبدي.. الأسباب والعلاج

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > التليف الكبدي.. الأسباب والعلاج


  التليف الكبدي.. الأسباب والعلاج
     عدد مرات المشاهدة: 710        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل قارئة: ما هى أسباب التليف الكبدى وما العلاج؟ يجيب الدكتور وائل صفوت، استشارى الأمراض الباطنية والجهاز الهضمى والكبد قائلا، إن هناك أسبابا عديدة لحدوث التليف منها أمور وراثية وأسباب جينية أو عند الإصابة بأحد الفيروسات الكبدية بكافة أنواعها وبدرجاتها المتفاوتة أو الإصابة بالكبد الدهنى فى مراحله المتقدمة، وفى حالات نادرة يكون السبب ناتجًا عن وجود طفيليات تؤثر على الكبد وقد يحدث أيضًا نتيجة لتناول بعض الأدوية بشكل مزمن وبشكل متواصل وربما يكون بعض الالتهابات فى الجهاز المناعى ينتج عنه تليف كبدى مناعى.

ويشير دكتور وائل إلى أن التليف يعنى أن الكبد غير قادر على أداء وظائفه بالشكل الطبيعى وأن خلايا مدمرة.

وتشمل أعراض التليف الكبدى إجهادا شديدا مع وجود خلل وظيفى فى الكبد مع قلة الوعى والاتزان لدى المريض ويعمل التليف الكبدى على تقليل مواد التجلط فى الدم، مما يزيد من احتمالية حدوث نزيف وفى بعض الحالات المتقدمة من التليف لا يقدر الكبد على التعامل مع العصارة الصفراوية فى الجسم، كما يفقد القدرة على تكوين البروتينات وتحديدًا مادة الألبومين، مما ينتج عنه تورم فى الجسم وتعد هذه المرحلة من المراحل الخطرة من التليف الكبدى التى قد تصل إلى دخول المريض فى غيبوبة كبدية كما قد يصاحب التليف الكبدى الإصابة بدوالى المرىء.

ويتضمن العلاج فى المراحل الأولى من المرض علاجا دوائيا، حيث يتم إعطاء المريض بعض الأدوية المساعدة لتقليل نسب النزيف أو لتقليل حدوث الغيبوبة أو مواد لتعويض البروتين مثل الزلال.

ولكن فى الحالات المتقدمة من المرض يكون العلاج المناسب هو عملية زراعة الكبد، والتى تعد نسب نجاحها عالية الآن فى مصر ولكن يفضل أن تتم فى المراحل الأولى أيضًا من المرض حتى يستطيع الجسم أن يتقبل الأنسجة الخارجية له وتنجح زراعة الكبد.

الكاتب: فاطمة إمام

المصدر: موقع اليوم السابع