روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | الحبوب البنية التي تظهر بالجلد.. بعد اختفاء الصدفية

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > الحبوب البنية التي تظهر بالجلد.. بعد اختفاء الصدفية


  الحبوب البنية التي تظهر بالجلد.. بعد اختفاء الصدفية
     عدد مرات المشاهدة: 537        عدد مرات الإرسال: 0

أرسل قارئ يسأل: كنت مصابًا بمرض الصدفية وشفيت، لكن المرض ترك آثارا منها حبوب ولونها بنى، فهل هناك حل لهذه المشكلة؟

يجيب على السؤال الدكتور هانى الناظر، أستاذ الأمراض الجلدية والرئيس السابق للمركز القومى للبحوث وزميل الكلية الملكية للأطباء بإنجلترا قائلا:

"بعد اختفاء أعراض مرض الصدفية والتى تكون على هيئة بقع حمراء سميكة تكسوها القشور فإنها قد تترك أثرًا على الجلد تمتد لفترات بعد الشفاء من المرض وهذه الأثار، أما أنها تظهر على هيئة بقع غامقة اللون تتراوح مابين البنى الفاتح الى البنى الغامق.

وعلى العكس من ذلك قد يترك المرض أثارا فى صورة بقع بيضاء أى مساحات من الجلد خالية من مادة اللون الأصلية، وعادة تكون تلك البقع سواء سمراء أو بيضاء تكون على هيئة مساحات مستديرة أو ذات حواف غير منتظمة ولا يصاحبها أى أنواع من الحكة وتختلف مساحة هذه البقع من مليمتر إلى عدة سنتيمترات.

وبالنسبة لعلاج هذه الآثار يختلف باختلاف اللون، فالبقع السمراء تعالج بأنواع من الكريمات التى تزيل الصبغة، ولكن باحتراس شديد وتحت إشراف الطبيب المتخصص حتى لا تؤدى إلى معاودة ظهور المرض مرة أخرى، أما البقع البيضاء أو ذات اللون الفاتح فإنها عادة تختفى بعد فترة من اختفاء المرض بصورة ذاتية خاصة مع تعرض الجلد لأشعة.

الشمس إلا أنه إذا ظلت تلك البقع فترة طويلة دون أن تختفى بمفردها فانه ممكن علاجها بالكريمات التى تساعد على تنشيط الخلايا الصبغية التى تحتوى على مادة الميلانين حتى يعود الجلد وياخذ لونه الطبيعى.

الكاتب: عفاف السيد

المصدر: موقع اليوم السابع