روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | الحمل.. بعد سن الأربعين

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > الحمل.. بعد سن الأربعين


  الحمل.. بعد سن الأربعين
     عدد مرات المشاهدة: 1119        عدد مرات الإرسال: 0

 تسأل قارئة: أعانى من بعض الاضطرابات النفسية بسبب شكى فى إمكانية حدوث حمل فهل من الممكن أن يحدث حمل بعد سن الأربعين؟

يجيب على هذا التساؤل دكتور جورج يواقيم استشارى أمراض النساء والتوليد قائلا:

 إن خصوبة المرأة تتناقص مع تقدم السن وتصبح إمكانية حدوث الحمل بعد سن الأربعين معدومة وينتج نقص الخصوبة من نقص الإفرازات الهرمونية للمبيض ونقص عدد البويضات به وفى نفس الوقت تضعف قدرة الأعضاء التناسلية على القيام بوظائفها وبالرغم من ذلك تبقى هناك إمكانية لحدوث حمل بعد هذه السن.

كما ينبغى الدقة فى استعمال حبوب منع الحمل فى سن الأربعين لأنها تزيد من إمكانية حدوث أزمات قلبية كما يجب على المرأة فى ذلك السن أن تمتنع تماما عن التدخين مع ضرورة عدم استعمال الحبيبات المجهرية ذات التركيب البروجسترونى فهى غير ذات مفعول لأن المبيضين لا يفرزان ما يكفى من البروجسترون فى هذا الوقت.

وبعد سن الخامسة والأربعين تختلف آراء الأطباء حول استعمال الحبوب ففى حين يؤكد بعض الأطباء على ضرورة عدم استعمالها هناك آخرون ينصحون بها لأنها تساعد على تنظيم الدورة الشهرية التى تكون قد أصبحت مضطربة وفوضوية لذا لابد من استعمال مركبات البروجسترون لمفعولها ضد الحمل.

الكاتب: دعاء حسام الدين

المصدر: أسماء عبد العزيز