روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات نفسية | الخوف المرضي من الزواج.. الأسباب والعلاج

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات نفسية > الخوف المرضي من الزواج.. الأسباب والعلاج


  الخوف المرضي من الزواج.. الأسباب والعلاج
     عدد مرات المشاهدة: 1157        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل قارئة: ابنى يعانى من الخوف المرضى من الزواج بشكل جعله لا يرغب فى الاحتكاك بأى فتاة وعندما يجلس مع أى فتاة يشعر بالدوار ولا يقدر على التصرف ويظل يبكى، حاولت أن أعرضه على طبيب نفسى للاطمئنان عليه، إلا أنه يرفض فهل هناك حل؟

يجيب على هذا التساؤل الدكتور هاشم بحرى أستاذ الطب النفسى، قائلاً:

 إن الخوف من الزواج ربما يكون ناجم عن وجود ارتباطات شرطية فى باله سيئة تجعله يرفض الارتباط ويخاف من القرب من الجنس الآخر، لذا لابد من التدرج فى التعامل معه بحيث الوصول إلى نتيجة فورية لديه كما أن النقاش معه وسيلة جيدة لوضع يدكى على الطريقة المثلى للتعامل معه، فالحب والارتباط لن يأتى إلا بالاقتناع التام من قبل الطرفين بأهميته.

وابنك ربما يكون قد مر بتجربة سيئة جعلته فى هذه الحالة بحيث أصبح، رافضاً لأى مشروع مشترك بينه وبين أى فتاة، كما أن الخوف من المسئولية ربما يكون هو الدافع للرفض، فالشباب الآن يخافون من تحمل المسئولية وعندما يصطدمون بها يهربون منها بطريقة أو بأخرى.

وربما يكون ابنك من هؤلاء، فإن لم يكن يشعر بذلك، فهو يحتاج إلى جلسات علاج نفسى تبدأ معه بالتدريج حتى لا يحدث له نفور من الجانب النفسى ولا مانع من أن تشاركيه فى أحلامه وتطلعاته وتجعليه يرى نماذج ناجحة أمامه ليزال أمامه أى انطباع سيئ عن الزواج.

الكاتب: أسماء عبد العزيز

المصدر: موقع اليوم السابع