روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | الدهون الموجودة على الكبد.. الأسباب والعلاج

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > الدهون الموجودة على الكبد.. الأسباب والعلاج


  الدهون الموجودة على الكبد.. الأسباب والعلاج
     عدد مرات المشاهدة: 504        عدد مرات الإرسال: 0

والدتى (47 سنة) تعانى من دهون على الكبد بنسبة كبيرة وبعض الالتهابات وفيرس سى خامل، وتشعر بألم فى الجانب الأيمن فى كثير من الأحيان، إلى جانب وجود أنيميا كما تشعر بالإرهاق والدوخة وألم فى العضلات، وكانت تعانى من نسبة سكر ولكن انتهت والحمد لله بعد إجراء التحاليل وكذلك الالتهابات تم تخفيفها باستخدام مضاد حيوى بأمر الطبيب، علما بأنها كانت تأخذ السيدوفاج لمده 3 أشهر تقريبا وقال الدكتور منعا للسكر، وهى لا تعانى من السكر فى الأساس هل الأعراض التى تشعر بها الآن كانت من السيدوفاج، حيث أكد الدكتور أنها لا تعانى من السكر بشكل مرضى ووصف لها دواء للضغط المنخفض ومدر للبول ومكملات غذائية، السؤال هنا: ما خطورة الحالة بالضبط وما هى الأطعمة المناسبة لها وكيف يمكن تجنب الوصول للحالة السيئة وكيفية علاج الأنيميا منعا لمشاكل الكبد؟

يجيب الدكتور مدحت خليل استشارى الجهاز الهضمى والكبد والتغذية العلاجية قائلا:

الدهون على الكبد تعنى زيادة تراكم الدهون داخل وخارج الخلايا الكبدية بنسبة تفوق المعدل الطبييعى وأهم أسباب التدهن الكبدى هى زيادة الوزن أو السمنة، وقد لا يؤدى التدهن الكبدى فى أى أعراض للمريض وقد يسبب ألما فى أعلى البطن من الناحية اليمنى نتيجة زيادة حجم الكبد والضغط على الكبسولة الكبدية المغلفة للكبد.

يضيف: " من المحتمل أن يكون ألما أعلى البطن من الناحية اليمنى ناتجا عن التدهن الكبدى وقد يكون ناتجا عن أسباب أخرى مثل التهاب الحوصلة المرارية أو اضطرابات القولون أو أسباب أخرى".

وينصح بتقييم حالة التدهن الكبدى بقياس أنزيمات الكبد وعمل تحاليل خاصة بالسكرى والكولسترول، بالإضافة إلى الموجات فوق الصوتية لتحديد درجة التدهن الكبدى وهل يصاحبه التهاب كبدى أم لا؟، مضيفا أن عقار سيدوفاج, وهو أحد العقاقير المستخدمة لعلاج مرض السكرى قد يستخدم أحيانا لمعالجة التدهن الكبدى, لفائدته فى إنقاص الوزن ومعالجة مقاومة الأنسجة لهرمون الأنسولين.

وقد يتسبب فى بعض الأحيان عند استخدامه للمرضى غير المصابين بالسكرى فى انخفاض السكر بالدم عن المعدلات الطبيعية مما يؤدى إلى حدوث دوخة أو دوار، وهذا هو الاحتمال القائم فى هذه الحالة حيث إن المريضة لا تعانى من مرض السكرى.

الجدير بالذكر أن حوالى 30 % من مرضى فيروس سى يعانون من الإصابة بمرض السكرى والأفضل إجراء تحليل منحنى سكر بالدم لتحديد إصابتها بالسكر من عدمه ومعناه الذهاب إلى المعمل صائما لمدة حوالى 6 -8 ساعات، ويتم أخذ عينات لسكر الدم صائما ثم إعطاء المريض جرعة من سكر الجلوكوز حسب وزنه ثم يتم قياس نسبة السكر بالدم بعد نصف ساعة ثم بعد ساعة ثم بعد ساعة ونصف، وأحيانا بعد ساعتين ونصف - ويقوم المعمل برسم منحنى للسكر بالدم لتحديد هل المريض يعانى من مرض السكر أم عدم الحرق الجيد للسكر بالدم.

بالنسبة للأنيميا لم تذكر السائلة ما قيمة الهيموجلوبين بالدم ونوع الأنيميا؟ حتى يتسنى لنا الإجابة بدقة.

الكاتب: أمل علام

المصدر: موقع اليوم السابع