روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | الشحوم الزائدة حول الخصر.. تعرض حياتك للخطر

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > الشحوم الزائدة حول الخصر.. تعرض حياتك للخطر


  الشحوم الزائدة حول الخصر.. تعرض حياتك للخطر
     عدد مرات المشاهدة: 625        عدد مرات الإرسال: 0

ذكر باحثون فى مركز كلينك بالولايات المتحدة، أن الأشخاص المصابين بمرض الشريان التاجى يواجهون احتمال تعرضهم لمخاطر الموت إذا كانت خصورهم محاطة بالشحوم.

وجد فريق البحث الذى حلل بيانات مستمدة من دراسات شملت 15 ألف حالة تقريبا أن مرض الشريان التاجى يؤثر حتى على الأشخاص الذين لهم مؤشر كتلة الجسم العادية، واكتشفوا أن الأشخاص الذين لهم خصور محاطة بالشحوم ينبغى أن يحاولوا تخفيف أوزانهم.

وأشارت مؤسسة أمراض القلب البريطانية، إلى أن الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب يجب أن يكونوا متيقظين، وقام الباحثون بدراسة المسافة حول الأوراك والخصور لقياس حجم الشحوم حول البطن، كما درسوا مؤشر كتلة الجسم الذى هو مقياس للمقارنة بين طول ووزن الشخص.

وأكد الباحثون أن الأشخاص الذين لهم مستويات عالية من الشحوم حول خصورهم معرضون لخطر مضاعف للموت يبلغ نسبة 75 %، مقارنة بالأشخاص ذوى الخصور النحيفة، ولم يفرق الباحثون فى الأعمار التى قد تتعرض لهذا الخطر بل أكدوا أن الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و 25 عاما ويعانون من زيادة كتلة الجسم، وخاصة تكون الشحوم حول خصورهم معرضون أيضا لخطر الموت.

وقال الدكتور ثابس كوتينهو من مركز كلينك: "مؤشر كتلة الجسم هو مجرد مقياس للوزن مقارنة بالطول والأكثر أهمية من مؤشر كتلة الجسم هو كيفية توزيع الشحوم فى الجسم، وعلى الأطباء أن يأخذوا قياسات الخصور والأوراك فيما يخص جميع المرضى الذين يعانون من مرض الشريان التاجى، وذلك لنصح المرضى بشأن كيفية تخفيض أوزرانهم".

الكاتب: أمنية فايد

المصدر: موقع اليوم السابع