روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | القيء في الحمل.. الأسباب والعلاج

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > القيء في الحمل.. الأسباب والعلاج


  القيء في الحمل.. الأسباب والعلاج
     عدد مرات المشاهدة: 911        عدد مرات الإرسال: 0

أرسلت قارئة تقول إنى أعانى من تكرار حالة القىء فى شهور الحمل الأولى لدرجة أننى أذهب للتقىء كل نصف ساعة، فانا أريد معرفة السبب وهل يوجد علاج؟

ويجيب على هذا السؤال الدكتور صلاح على سند أستاذ النساء والتوليد بطب القصر العينى قائلا:

 لقىء المصاحب للحمل وهو عرض من أعراض الحمل المشهورة فى شهور الثلاثة الأولى للحمل وفى معظم الأحوال يكون عبارة عن إحساس بالغثيان وقىء مرة أو مرتين على الأكثر يوميا خاصة فى فترة الصباح، حيث إن هرمونات الحمل تظهر ويحتاج جسم المرأة وقتا للتعود عليها وفى بعض الحالات يكون القىء متكرر لمرات متعددة على مدار اليوم وحتى يكون غير مرتبط بتناول الطعام ويسمى فى هذة الحالة القىء المستعصى والسبب فى هذه الحالة غير معروف علميا وهناك نظريات كثيرة تحاول تفسير هذه الحالة ولكن ليس هناك تجزيم وتحديد للسبب ولعلاج مثل هذة الحالات.

ويجب فحص المريضة جيدا لمعرفة هل هناك أى تاريخ مرضى لإضطربات فى الجهاز الهضمى خاصة فى المعدة ثم نتأكد من عدم وجود اسباب غير مرتبطة بالحمل مثل إلتهابات القولون أو إلتهابات الحويصلة المرارية أو الاكياس على المبيض أو غيرهم من الاسباب ثم نتأكد من سلامة الحمل لأن تكثر هذة الحاله فى حالات مثل التوأم وحالة مرضية تسمى الحمل الحويصلى وبعد التأكد من سلامة الحمل ننصح المريضة بنصائح عامة أهمها:

1- تناول وجبات خفيفة متكررة كل ساعة أو ساعتين.

2- البعد عن الوجبات الدسمة والحريفة

3- تناول الاشياء الطازجة كالخضروات والفاكه وتناول النواشف (البقسماط والبسكويت)

4- كما ننصح المريضة بتناول وجبة خفيفة صباحا قبل أن تنهض من الفراش ثم تأخذ بعض الادوية التى تقلل القئ والاحساس بالغثيان وونصحها بضرورة تحمل هذة الحاله حتى يمر الثلاث شهور الاولى من الحمل لأن فى الغالبية العظمى من الحالات تتحسن الحالة بعد هذة الفترة وفى بعض الحالات القليلة جدا لاتستجيب السيدة الحامل لهذة النصائح والادوية فيتم حجزها فى المستشفى وتمنع من تناول اى شئ بالفم لمدة 24 لـ48 ساعة وتتناول الغذاء عن طريق المحاليل الطبية عن طريق الوريد وبعد هذة الفترة تحاول تناول الأغذية الحقيقية بالفم وتستمر فى تناول الأدوية حتى تنتهى شهور الحمل الأولى.

الكاتب: دعاء حسام الدين

المصدر: موقع اليوم السابع