روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | الكيراتين.. وهل يقوم بفرد الشعر بدون أضرار؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > الكيراتين.. وهل يقوم بفرد الشعر بدون أضرار؟


  الكيراتين.. وهل يقوم بفرد الشعر بدون أضرار؟
     عدد مرات المشاهدة: 1795        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل إحدى الفتيات: ما الكيراتين وما فوائده على الشعر وكذا أضراره وأيضا الكر ستالين.. ما هى فوائده وأيهما أنفع للشعر؟

يجيب الدكتور عمر رشاد، استشارى جراحة التجميل، زميل كلية الجراحين الملكية عضو الأكاديمية الأمريكية لجراحى التجميل قائلا:

الكيراتين عبارة عن علاج للشعر التالف وغير الصحى والخشن أو الشعر الذى تعرض مسبقا لفرد كيميائى ضار مثل البرمنانت أو الذى مهما وضعت من أقنعة أو كريمات أو استعملت أنواعًا معينة من الشامبوهات لا يزال غير ناعم  ومنظرة غير صحى، أما علاج الكيراتين فإنه يعالج الشعر لأن ما يقوم به هو عمل غلاف للشعرة لمعالجتها وحمايتها من أى مؤثرات خارجية سلبية والتى يتعرض لها الشعر طوال الوقت، ويستمر تأثير الكيراتين على الشعر لأشهر تصل لغاية 6 إلى 8 أشهر بعدها يمكن إعادة العلاج إذا أردنا، أو التوقف إذا استعاد الشعر صحته ونضارته، وسنرى الشعر بعد ذلك خال من التقصف ويصبح ملمس الشعر ناعما غير خشن كما تعودناه، هنا يصبح الاهتمام به.

ويتم كل ذلك بعلاج الشعر بواسطة مادة البروتين الموجودة فيه فتظهر نعومته وفرده بطريقة طبيعية جدا ولا يمكن أن تقومى بهذه العملية بنفسك فى المنزل ومن الأفضل أن تذهبى إلى خبيرة التجميل المتخصصة،
وتستغرق كل خطوات استخدام الكيراتين ووضعه على الشعر فترة طويلة قد تستمر لمده ثلاث ساعات وأحيانا أكثر.

أما مادة الكيراتين فهى بروتين قوى بدرجة كبيرة ويتكون من الأحماض الأمينية الموجودة بالجسم وله تركيبة فيزيائية معقدة وهو العنصر الأساسى فى تركيبة الجلد والأسنان والشعر والأظافر وللأسف أن الجسم يفقد مادة الكيراتين تدريجيا كلما كبر فى السن وأكثر منطقة تاثرًا فى الجسم هو شعر الإنسان لكونه معرضًا للعوامل الخارجية أكثر ومن أهم علامات عدم وجود الكيراتين فى الشعر هو التقصف والتساقط ومنظر الشعر غير الصحى  ولذلك توصل خبراء برازيليين لاختراع تركيبة كيراتين مطابقة للتركيبة الطبيعية، ولهذا سمى العلاج بالكيراتين البرازيلى.

وطريقة استخدامه تحتاج إلى متخصصة، وهناك بعض المحاذير بعد علاج الشعر بالكيراتين ومن أهمها لا يستخدم مع أى مستحضر وبخاصة الشامبو الذى يحتوى على مادة الكلورايد الصوديوم، وإنما يتم استخدام شامبو طبيعى يحتوى على مادة الكيراتين.

أما البرماننت فهو إحدى وسائل فرد الشعر كيمائيا ولمدة طويلة، ولذلك سمى باسم البرماننت أى الدائم.

ويختلف تحضيره من كوافير إلى آخر ولكنه يعتمد أساسا على الفورمالين والنشا والبوتاس بكميات كبيرة وغيرهم من المواد الكميائية الضارة جدا على الإنسان.

كيف يعمل البرماننت؟

إن البرماننت فى الحقيقة طريقة ضارة للشعر رغم أنها تكسبه جمالا واضحا فى الشكل فى البداية، حيث تعتمد على إتلاف التركيب الداخلى للشعر بحيث يحول الشعر إلى شعر من مجهد أو كيرلى إلى شعر مفرود تماما أى عكس تكوين الشعر وهو تركيبة كيماوية معينة تحتوى على مركبات مثل (هيدروكسيد الصوديوم أو البوتاسيوم) (بعد غسل الشعر المفرود باستمرار تمشيط هذه المادة بالشعر لتسهيل تغلغل البرماننت للشعرة) وتكسير الأربطة الكبريتية التى تضم الخلايا لبعضها فى الطبقات الداخلية للشعر، وبحدوث تفكك لهذه الخلايا إلى شكل جديد من شكل التموجات على القضبان الخاصة بعمل البرماننت.. ثم تقوم هذه مادة كيميائية أخرى للاحتفاظ بهذا الشكل" neutra lizer" حيث تحتوى على مواد مؤكسدة تقوم بسد الفجوات بين الأربطة التى تم تكسيرها، ليحتفظ الشعر بهذا الشكل الجديد بصورة دائمة.
ويفقد الشعر مادة الكيراتين مما يسبب سقوط الشعر ويتلف بصيلات الشعر.

الكاتب: أمل علام

المصدر: موقع اليوم السابع