روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | المثانة.. هل تتأثر بالحمل؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > المثانة.. هل تتأثر بالحمل؟


  المثانة.. هل تتأثر بالحمل؟
     عدد مرات المشاهدة: 467        عدد مرات الإرسال: 0

أرسلت قارئة تقول أنا حامل فى شهرى الخامس ومنذ بداية حملى وأشعر بضعف عضلات المثانة وتزداد عدم قدرتى على التحمل مع زيادة عدد مرات التبول وهذا لم يحدث لى قبل زواجى وأريد أن أعرف السبب وماهى طرق العلاج؟

ويجيب عن هذا السؤال د. أحمد أبو طالب أستاذ جراحة المسالك البولية قائلا:

إن عرض تكرار مرات التبول يحدث كثيرًا فى فترة الحمل وخاصة فى الشهور الأولى من الحمل نتيجة التهابات فى الجهاز البولى وهى عادة تسبب الرغبة فى التبول كثيرًا وعدم قدرة المثانة على تخزين كميات كبيرة من البول لذلك يجب على المرأة الحامل أن تجرى تحاليل وفحوصات وعمل مزرعة للتأكد من عدم وجود التهابات وفى حالة وجود التهابات فيوجد هناك مضادات حيوية تستطيع المرأة الحامل تناولها دون التأثير على الجنين مع ضرورة إجراء أشعة تليفزيونية على البطن والحوض للاطمئنان على الجهاز البولى.

وأضاف د. أحمد إذا كان هذا العرض فى أشهر الحمل الأخيرة أى الثلاثة أشهر الأخيرة فيكون عدم القدرة على التحكم فى البول وتكرار مرات التبول نتيجة لضغط الطفل والرحم على المثانة، لذلك لا تستطيع المرأة الحامل تخزين كمية كبيرة من البول ولاتستطيع الانتظار لفترة طويلة ولاتذهب للتبول وننصح المرأة الحامل بعدم الانتظار والذهاب للتبول وقت الإحساس بالحاجة حتى لا تشعر بآلام فى المثانة.

الكاتب: دعاء حسام الدين

المصدر: موقع اليوم السابع