روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | النظام الغذائي.. والسمنة

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > النظام الغذائي.. والسمنة


  النظام الغذائي.. والسمنة
     عدد مرات المشاهدة: 510        عدد مرات الإرسال: 0

 أرسلت منة زهران تسأل، هل هناك نظام غذائى يحافظ على سلامة القلب ويحمى من الإصابة بالسمنة؟

يجيب الدكتور جمال شعبان، استشارى أمراض القلب بالمعهد القومى للقلب، قائلا:

للتغلب على هذه المشكلة يجب اتباع نظام الصحة فى التمثيل الغذائى أو ما يعرف بنظام تدوير الغذاء، أو ما يعرف أحيانًا بنظام الغذاء الدورى، ويعتمد هذا النظام على عدة عوامل منها، إدخال نوعيات من الغذاء لكل يوم على حدة، ولا تكرر خلال وجبات الإفطار، الغداء، العشاء بين الوجبات إلا بشكل بسيط مثل تكرار الخضروات الطازجة "السلطات".

كذلك عدم تناول النشويات وخاصةً نفس النوع إلا بعد مرور ما يقرب من ثلاثة إلى أربعة أيام وعلى ألا تكرر أيضًا فى اليوم نفسه، بالإضافة لاختيار نوعيات من كل من البروتين الحيوانى والبروتين النباتى وتوزع على مدار ستة أيام فى الأسبوع، ويسمح بتكرارها فقط فى وجبتى الغداء والعشاء يوم واحد.

وباتباع هذه التعليمات يمكن القول بأن الجسم يتعرض يوميًا لنظام غذائى جديد، وبشكل يفاجئ الجسم، فيتعرض التمثيل الغذائى لتغيرات فجائية، وبالتالى تكون سرعة الاستجابة مفيدة جدًا فى عمليات حرق الدهون المستمرة، لأن الغذاء مهما كانت نوعياته فمعدل الحرق لا يزال عاليًا، وذلك باتباع النظام الغذائى الدورى، ويحمل هذا النظام فوائد أخرى غير حرق الدهون، فهو يعمل على إزالة المواد المؤكسدة فى الجسم بشكل يومى، ويمنع تراكم المزيد منها على أساس أن معدل التمثيل الغذائى إذا استمر بشكل ثابت، فإن جميع وظائف الجسم الحيوية مثل الكبد والكلى تبقى فى حالة وظيفية وصحية مرتفعة.

وتبدو أحد أهم أسباب السمنة، هو تناول الطعام الخطأ فى المواعيد الخطأ، وذلك على مدار اليوم أو الأسبوع، إذ إن مجرد إعادة ترتيب نوعيات الغذاء وإعادة تدويرها على مدار اليوم والأسبوع تتيح للجسم فرصة كبيرة لتشغيل ماكينة الحرق الذاتية، وبشكل منتظم مما يساعد على التخلص من الدهون أولًا بأول.

فإذا كان الغذاء هو المتهم الرئيسى فى إحداث السمنة، فإن الغذاء أيضًا هو العامل الرئيسى فى تخليص الإنسان من السمنة والوزن الزائد، ولكن بشرط استخدامه تحت شروط صحية ومناسبة للجسم.

الكاتب: سحر الشيمي

المصدر: موقع اليوم السابع