روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | الوراثة.. والإصابة بدوالي الخصية

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > الوراثة.. والإصابة بدوالي الخصية


  الوراثة.. والإصابة بدوالي الخصية
     عدد مرات المشاهدة: 2190        عدد مرات الإرسال: 0

يسأل قارئ: أعانى من آلام بالخصيتين وأريد أن أعرف ما السبب وما طبيعة مرض دوالى الخصية؟

يجيب عن هذا التساؤل الدكتور سمير الجمال، أستاذ أمراض الذكورة والأمراض التناسلية:

مشيرا إلى أنه بالنسبة لأسباب مرض الدوالى فى كيس الخصية، فقد يكون وراثيًا أو يكون السبب مكتسبًا، حيث يحدث فى بعض الأحيان ضعف بجدار الأوعية الدموية نتيجة وجود ورم بالحوض، فيضغط على الوريد المنوى، ويؤدى بدوره إلى رفع الضغط فيه، وبالتالى يسبب دوالى فسيولوجية، كما يحدث للمرأة أثناء الحمل.

وبالنسبة لمراحل الدوالى فهى ثلاثة مراحل، الأولى لا ترى وإنما يحس بها بعض الرجال عندما يأخذ نفسا عميقا ويكتمه، فيؤدى إلى انتفاخ أوردة الحبل المنوى ولا يؤدى إلى زيادة بالخصية، والمرحلة الثانية تحس دون أخذ نفس عميق وكتمه بواسطة أصابع الطبيب المعالج فيحس بانتفاخ أوردة الحبل المنوى، وبالنسبة للمرحلة الثالثة فترى بالعين المجردة، حيث وجود تضخم فى أوردة الحبل المنوى وتضخم فى كيس الخصية، وهى المرحلة الأخيرة من الدوالى.

وأما عن علاج آلام الخصية فيقول الجمال: يجب عمل فحص طبى كامل يتحدد على أثره علاج آلام الخصية، ويرجع سبب هذه الآلام للإصابة بدوالى الخصية، مما يتطلب عمل تحليل على السائل المنوى، باستخدام أشعة دوبلكس على الخصية، التى إذا ثبت تأثيرها سلبًا، فيتم عمل جراحة دقيقة بواسطة جراح متخصص فى الأمراض التناسلية وأمراض الذكورة والعقم، مما يكون له الأثر الأفضل فى العلاج إن شاء الله، أو قد يرجع السبب إلى شىء آخر، لذا يلزم عمل التحاليل الطبية التى تبرز ماهية السبب الحقيقى، ومن ثم يكون العلاج.

الكاتب: أمين صالح

المصدر: موقع اليوم السابع