روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات أسرية | تسلـُط أختي..هدم حياتي

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات أسرية > تسلـُط أختي..هدم حياتي


  تسلـُط أختي..هدم حياتي
     عدد مرات المشاهدة: 455        عدد مرات الإرسال: 0

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة.. انا فتاه عمري 28سنة عندي اخت اكبر مني عمرها 30سنة متسلطة علي بشكل غير طبيعي حتى انها فرقت بيني وبين والدي الحين ابوي مايحب ان يتكلم معي اختي الكبرى تريد ان تهدم حياتي

والله انها شكككت أمي فيني تقول ان ساره تكلم شباب وتضع اكاذيب كثيره علي حتى انهاتعاونت مع اختي التي عمرها23سنةعلي اختي جابت كذبة جديده حق والدي قالت انهاارسلت رسالة في الجوال فيها مسبة حق صديق والدي

والله انى والدي يقول حقي خلاص انتي يبيلك مستشفى نفسي معد ابيك انتي راعية مشاكل. علما انني حاولت مع اختي الكبيره اكثر من مره نتفاهم بس هي رافضة.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. تأخرت كثيرا، وتأثرت كثيرا، وتوقفت كثيرا، وأود البدء بالدعاء لكِ: (فرّج الله همك ويسر أمرك وشرح صدرك وألّف بينك وبين أهلك وأسأل الله أن يلين قلب أختك وأن يهديها وأن يبصرك)

أختي الفاضلة. .عندما نتأمل أحوال الدنيا ونرى أصناف الابتلاء، نجد أن الله تعالى يختار لكل انسان من البلاء مايناسبه وما يستطيع احتماله، وأن الله يرفع قدر المؤمن بصبره ويرفع درجته ويكفّر له سيئاته، ولو كشف لنا الغيب لما تألمنا كلّ هذا التألم. .ولكنه اختبار، ثبتك الله وأيدك. .

 معاناتك تتلخص في هذه النقاط:
1_تسلط أختك الكبرى.
2_افتراءها عليك وتواطئها مع أختك ورفضها التفاهم.
3_تصديق أهلك.

وأقترح عليكِ أختي بعض الحلول:
1_ أنتِ مظلومة والله تعالى وعد المظلوم بالنصر، فثقي بأن الله معك والله يمهل ولايهمل فثقي بوعد الله ولاتيأسي، ومع ذلك لا تدعي على هذه الأخت بل ادعي لها واسألي الله بأن يهديها وأن ينقذك من شرها وينقذها من شرّ نفسها!

2_قد تحتاجين لمن يتوسط لك ممن يثق فيهم والدك، عمّك أو خالك أو أخ كبير أو أي قريب كلمته مسموعة عند والدك

وقبل ذلك جربي كتابة رسالة إلى والدك ترققين فيها قلبه وتشرحين له موقفك وحالك وحقيقة الأمر وشعورك بالظلم والغبن، ربما الأمر صعب ولكن الأمر يستحق المحاولة والنتيجة ستكون في صالحك بإذن الله.

3_بالنسبة لأختك فتحتاج لردع، فلعلك تلجئين لشخص قريب (عمّة أو عمّ أو خال) يتدخل لوقف أختك وردعها عن تصرفاتها

4_لايمنعك كل ماحدث عن البر بوالديك، بل تقربي إليهم أكثر وأكثر لعل الله يجعل برّك وصبرك سببا في تفريج همك وانجلاء الكرب وكوني مع أمك بتنا بارّة وصديقة، صارحيها بهمك وابكي عندها واجعلي قلبك كتابا مفتوحا لها.

5_تحتاجين لتقوية بعض الجوانب في شخصيتك، ليس بمقابلة الاساءة بالاساءة، ولكن مقاومة الاساءة بالحزم والثقة بالنفس والجلادة، إذا اتهمتك فاطلبي منها الاثبات والأدلة. .

6_اجعلي من هذا البلاء سلما ترتقين فيه إلى السماء، فأكثري من الالتجاء إلى الله والاستغفار له فما أوتينا إلا من قبل ذنوبنا قال - سبحانه وتعالى -: ( (ومَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا ) ) [الطلاق: 2]

وأكثري من الذكر ستجدين لذة لامثيل لها في رحاب الايمان ما ينسيك همك ويرتاح له قلبك، اسألي الله بعمل صالح أن يكشف ضرك وتذكري:

( (أمّن يجيب المضطر إذا دعاه) )

وقولي:. .::اللهم أنت المجيب وأنا المضطر فاكشف مابي من ضر::..

إن مسنا الضر أو ضاقت بنا الحيل
فلن يخيب لنا في ربنا أمل

الكاتب: أ. مها عبد الرحمن الصرعاوي 

المصدر: موقع المستشار