روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | تلوث الهواء.. يسبب السكتة الدماغية

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > تلوث الهواء.. يسبب السكتة الدماغية


  تلوث الهواء.. يسبب السكتة الدماغية
     عدد مرات المشاهدة: 575        عدد مرات الإرسال: 0

أفاد باحثون فنلنديون بأن مستويات التلوث البيئي القليلة من مخلفات بعينها دقيقة ومتناهية الصغر وثاني أكسيد الكربون تزيد احتمال الإصابة بسكتة دماغية وأن الاحتمال يرتفع أكثر في الشهور التي يكون فيها الطقس دافئا.

ووفقا للتقرير الذي نشر في دورية (ستروك) فان دراسة سابقة ربطت تلوث الهواء بارتفاع احتمال الإصابة بسكتة دماغية مميتة وغير مميتة. ومع ذلك فان الدراسة الفنلندية هي الأولي -حسب علم معديها- التي تختبر تأثير احتمال تسبب جزيئات التلوث المتناهية الصغر في الإصابة بسكتة دماغية؛ وهي جزيئات يقل قطرها عن 2.5 ميكرون (جزء من ألف من الملليمتر).

وقارنت الدكتورة جانا كيتونين من المعهد القومي للصحة العامة في كوبيو وزملاؤها مستويات تلوث الهواء من عام 1998 إلى عام 2004 بعدد الوفيات بسبب الإصابة بسكتة دماغية بين كبار السن المقيمين في هلسنكي وهي مدينة معروف أن بها معدلات تلوث قليلة نسبيا.

وجرى تدوين ما إجماليه 1304 حالات وفاة بسكتة دماغية في موسم الدفء و1961 حالة في موسم البرد خلال فترة الدراسة.

وأثناء موسم الدفء ارتبطت كل زيادة قدرها ست ميكروجرامات لكل متر مكعب في مستويات اليوم الحالية لملوثات الهواء الدقيقة بزيادة قدرها 6.9 في المئة في الوفيات الناجمة عن سكتة دماغية. والمعدل المتطابق للوفيات الناجمة عن سكتة دماغية في اليوم السابق من زيادات جزيئات ملوثة دقيقة كان 7.4 في المئة. ومع ذلك فان تلوث الهواء بالجزيئات لم يكن له تأثير على السكتة الدماغية أثناء موسم البرد.

وارتبطت ايضا مستويات اليوم السابق من ملوثات الذرات (الجسيمات) متناهية الصغر إضافة إلى أحادي أكسيد الكربون بمعدل الوفيات الناجمة عن سكتة دماغية. ومع ذلك علقت كيتونين في بيان قائلة "هذه الارتباطات كانت أقل قوة" من التي لوحظت مع ملوثات الأجسام الدقيقة. وأضافت "الجسيمات الخشنة لم ترتبط إحصائيا بشكل هام بالوفيات الناجمة عن سكتات دماغية."

وقال الباحثون إن "نتائجنا تشير إلى أن مستويات الذرات الناجمة عن الاحتراق تشرح الارتباط بين المخلفات الدقيقة والسكتة الدماغية أفضل من الجسيمات الخشنة.

المصدر: موقع شبكة القمة