روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | حتى لا تضطري إلى العلاج فى المستقبل.. احذري الشره وفقدان الشهية

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > حتى لا تضطري إلى العلاج فى المستقبل.. احذري الشره وفقدان الشهية


  حتى لا تضطري إلى العلاج فى المستقبل.. احذري الشره وفقدان الشهية
     عدد مرات المشاهدة: 326        عدد مرات الإرسال: 0

وجدت دراسة بريطانية أن النساء اللاتى تعانين من فقدان الشهية والشره المرضى هن أكثر عرضة للسعى وراء العلاجات المساعدة على الحمل، فإذا كنتِ ممن يعانين من فقدان الشهية أو الشره والنهم فى الأكل، فاحذريهما حتى لا تضطرى إلى العلاج فى المستقبل عند رغبتك فى الحمل.

وذكر موقع "هلث داى نيوز" الأمريكى أن الباحثين بجامعة "كينجز كولدج لندن" البريطانية وجدوا من خلال دراستهم أن النساء اللاتى عانين من اضطراب فى الأكل، إن كان فقداناً للشهية أو شراهة، كن أكثر عرضة مرتين لتلقى العلاج أو المساعدة على الحمل.

ووجدت الدراسة التى شملت 11088 حاملا، بينهن 171 عانين بفترة من حياتهن من فقدان الشهية المرضى، و199 منهن عانين من الشره المرضى، و82 عانين من المرضين معاً، أن 39.5% من النساء اللواتى عانين من اضطراب بالأكل خلال فترة من حياتهن، طالت مدة سعيهن للحمل لأكثر من 6 أشهر لينجحوا أخيراً بذلك مقارنة بغيرهن من النساء، فى حين أن فترة السعى لم تتخط الـ 12 شهراً.

وقالت 41.5% ممن عانين من فقدان الشهية المرضى إن حملهن لم يكن مخططا له مقابل 28.6% من النساء الأخريات.

وقالت الباحثة المسئولة عن الدراسة "أبيجال ايستر" إن هذا البحث يظهر وجود مخاطر تتعلق بالخصوبة مرتبط باضطرابات الأكل.. لكن المعدلات العالية من الحمل غير المخطط له لدى نساء عانين من فقدان الشهية يظهر أنهن قد يكن يقللن من تقديرهن لفرص حملهن".

ونصحت الباحثة النساء اللاتى تعانين من اضطرابات بالأكل معالجة هذه المشكلة قبل الحمل.

الكاتب: مروة محمود إلياس

المصدر: موقع اليوم السابع