روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | خمول الغدة الدرقية.. الأسباب والعلاج

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > خمول الغدة الدرقية.. الأسباب والعلاج


  خمول الغدة الدرقية.. الأسباب والعلاج
     عدد مرات المشاهدة: 674        عدد مرات الإرسال: 0

يسأل قارئ: أعانى خمول الغدة الدرقية، فما الأسباب التى تؤدى إلى حدوث ذلك؟

يجيب الدكتور عادل محمود عادل محمود، أستاذ أمراض الباطنة والروماتيزم والمناعة، ومدير وحدة الطوارئ بمستشفى عين شمس التخصصى:

بأن الغدة الدرقية هى الغدة الموجودة بالجزء الأمامى من الرقبة وهى غدة من الغدد الصماء (أى تفرز هرموناتها مباشرة إلى الدم بدون قناة) ومن ضمن أمراضها الخمول، حيث تصبح غير قادرة على إفراز كميات طبيعية من هرمون الدرق.

وخمول الغدة الدرقية قد ينتج عن تناول بعض العقاقير المضادة لأفراز الغدة، النقص فى مادة اليود، خلل فى أنزيمات تصنيع هرمون الغدة أو يحدث الخمول نتيجة العلاج باليود الأشعاعى أو العلاج الجراحى.

وأعراض خمول الغدة الدرقية هى انتفاخ الجفنين العلويين للعين وتساقط شعر الرأس والحواجب وزيادة حجم الشفتين واللسان، ويحدث تغير فى الصوت وزيادة فى الوزن والأمساك وعدم القدرة على احتمال البرد ووخز فى أصابع اليدين أو القدمين وآلام فى المفاصل ونبض ضعيف مع تورم فى العنق وفى الحالات الشديدة قد يؤدى خمول الغدة الدرقية الى غيبوبة.

ويتم تشخيص خمول الغدة الدرقية عن طريق قياس نسبة هرمون الغدة الدرقية فى الدم والعلاج يكون من خلال أعطاء هرمون الغدة على هيئة أقراص يوميا وعلاج السبب المؤدى لخمول الغدة الدرقية.

الكاتب: شرويت ماهر

المصدر: موقع اليوم السابع