روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات أسرية | دور الأسرة دور في تنمية قدرات الطفل.. طفلي يهوى تركيب الألعاب

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات أسرية > دور الأسرة دور في تنمية قدرات الطفل.. طفلي يهوى تركيب الألعاب


  دور الأسرة دور في تنمية قدرات الطفل.. طفلي يهوى تركيب الألعاب
     عدد مرات المشاهدة: 567        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل قارئة أبلغ من العمر (40 عاما) ولدى طفل عمره 6 سنوات ألاحظ أن لديه مهارات عالية فى فك وتركيب الألعاب، وأنه يسبق الأطفال من هم فى سنه، ويقوم أيضا بتصميم أشياء يلعب بها، ويقوم بإصلاح ألعابه لو حدث بها أى تلف.. فماذا أفعل؟

تجيب على هذا التساؤل الدكتورة أميرة عبد السميع، مدرس التربية الخاصة بجامعة المنصورة، موضحة أن هذا الطفل يطلق عليه "طفل مبكر"، وأن على الأسرة دورا كبيرا فى تنمية قدرات هذا الطفل وتفعيلها كى يستفيد منها الطفل، فالطفل له صفات مثل مرونة التفكير والاهتمام بالمعنى والعلاقات والاستقلال الشخصى وتحمل الضغوط وانخفاض مستوى القلق والتمتع بالذكاء العالى.

كما تشير عبد السميع إلى أن هناك مراكز وأماكن تتناسب مع هؤلاء الأطفال تقدم لهم البرامج التى تناسب مع درجة ذكائهم، وتنمى هذه الأماكن الابتكار لديهم، كما تشير أيضا أن هؤلاء الأطفال لهم بعض الأساليب والتى تنمى الابتكار لديهم مثل الأساليب الحركية والأساليب البنائية والأساليب اللفظية.

وتشير أيضا إلى ضرورة إزالة كافة المشكلات البيئية والمنزلية التى تعوق هذا الطفل عن الابتكار وأن تشجع الأسرة دائما هذا الطفل، وتحاول أن تتيح له كل الأدوات التى تساعده فى تنمية ذكائه بهذا الشكل، خاصة وأن الألعاب التى يقوم بفكها ثم تركيبها لا تتكلف كثيرا.

كما تؤكد عبد السميع أنه من خلال بعض الدراسات الحديثة التى أجريت بأفضل جامعات العالم والتى أثبتت جميعها أن الطفل فى هذه السن المبكرة عندما يتعرض لمثل هذه الألعاب ويقوم بفكها ثم إعادة ترتيبها فى صيغتها الأولية، إنما ينمى بهذه الطريقة داخله أسس التفكير والإبداع لدى الأطفال كما تنمى كافة القدرات العقلية المختلفة.

الكاتب: أمين صالح

 المصدر: موقع اليوم السابع