روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات أسرية | راحتي.. في هذه الوظيفة يا أبي

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات أسرية > راحتي.. في هذه الوظيفة يا أبي


  راحتي.. في هذه الوظيفة يا أبي
     عدد مرات المشاهدة: 348        عدد مرات الإرسال: 0

جاءتني وظيفتان واحده حكوميه والاخرى قطاع خاص ولم اجد الراحه في الوظيفه الحكوميه وابي الوظيفه الي في القطاع الخاص ووالدي مصر على ان ابقى في الوظيفه الحكوميه وانا لا استطيع ان اقول له لا

لدرجة اني اصبح اكره العمل واعاني من ضغوط نفسيه وولدي لا يريد ان يقتنع بكلامي لان الحكوميه ليست في مستوى مؤهلي الدراسي والقطاع الخاص ارى انها تناسبني ارجوك يامستشار اريد الحل لا استطيع حتى ان اتحكم بأعصابي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أختي الكريمة :

لم توضحي بالتفصيل عدد من الأسباب فيما أشرت لعدم رغبتك بالوظيفة الحكومية غير مجال الراحة النفسية والمؤهل وكذلك لم تشيري إلى مزايا وظيفة القطاع الخاص القصد من كلامي ما هو معايير اختيارك للوظيفة التي ترغبين الانتساب لها .

ربما والدك لديه عدد من المعايير تختلف عن اختيار منها طبيعة الوظيفة ....خصوصيتها...وقت الوظيفة...الناحية الاجتماعية للوظيفة..مستقبل الوظيفة...

أتوقع لابد من الحوار واستماع لوجهة نظر والدك فيما يتعلق بالأسباب التي تجعله مقتنعا والبحث عن الأمور المشتركة بين وظيفة القطاع الخاص ووظيفة الحكومة وأيضا البحث عن مناطق للتنازلات أحيان .

أختي الكريمة.. فيما يتعلق بتمسك والدك بقراره تجاه وظيفة الحكومة ربما ناتج عن قناعه شخصية وثقافة سائدة تجاه الوظائف الحكومية والتي منها:

1- الأمان الوظيفي

2- التامين والتقاعد

3-طبيعة ووقت العمل الحكومي

4-خصوصية العمل الحكومي وخصوصا انك فتاه

5-القرب

6- السمعة والالتزام الأخلاقي

لكن بالنسبة لك لربما تستطيعين التقارب بين وظيفتك التي تطمحين بها ووضعك الحالي .

حاولي أن تسجلي قائمة بين مميزات العمل الحكومي ومميزات العمل بالقطاع الخاص وأيضا تسجلي العقبات الموجودة بالقطاع الخاص والعمل الحكومي.

أتوقع ومن خلال سرد النقاط راح تتضح لك ولوالدك بعض الأمور وتستطيعين بالحوار الهادف والهادئ من الوصول إلى نقاط مشتركة .

تذكري أختي الكريمة عسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم ....الآية .

أختي الكريمة.. فكري كيف تطرحي هدفك بأقل الخسائر الممكنة وأيضا حاولي أن تكون عندك رؤية واضحة عن ماذا لو حصل أمر طارئ في استقرارك الوظيفي .

أمرك بسيط ويحتاج فقط إلى عدد من الإجراءات:

1- الحوار الهادئ

2- إدخال أطراف تثقين بتأثيرهم الايجابي على والدك

3- التفكير مرة أخرى بتروي في اختيارك

4- مشورة أصحاب التجارب

5- التميز بين مميزات كل وظيفية برؤية واضحة

6- تذكري لن تكون الأبواب مغلقة كل الوقت يوجد أبواب مفتوحة تنتظرك

أخيرا أختي الكريمة.. اجلسي مع نفسك وحددي هدفك العام من الوظيفة وعدد من أهدافك الخاصة وقارنيها مع مميزات كل وظيفة وشاهدي أيها الأقرب لتحقيق أهدافك .

والله يوفقك ويكتب لك كل ما هو فيه خير وصلاح .

الكاتب: أ. صالح بن إبراهيم الربيع

المصدر: موقع المستشار