روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ضغط الدم المنخفض.. التشخيص والعلاج

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ضغط الدم المنخفض.. التشخيص والعلاج


  ضغط الدم المنخفض.. التشخيص والعلاج
     عدد مرات المشاهدة: 776        عدد مرات الإرسال: 0

 أرسل هانى عبد الغفار يسأل عن كيف يتم تشخيص ضغط الدم المنخفض، وما علاجه؟.. يجيب الدكتور جمال شعبان، استشارى أمراض القلب قائلا:

 يتوقف العلاج على طبيعة السبب المرضى المؤدى لانخفاض الضغط. فالحالات الحادة الناتجة عن نقص كمية الدم والسوائل فى الجسم تستدعى التدخل السريع بتعويض الجسم عما فقد منها.

أما حالات الصدمة العصبية والاتساع الحاد للأوعية الدموية، خاصة الناتجة من الحساسية الزائدة لأحد الأدوية، فيمكن علاجها عن طريق عقار الأدرينالين والأدوية القابضة للأوعية الدموية، وقد يلجأ الطبيب المعالج فى الحالات الأخيرة إلى إعطاء كميات كبيرة من السوائل وبلازما الدم، إلا أنه يجب التوقف عن تناول أدوية الضغط إذا كانت هى السبب فى انخفاض الضغط.

وبالنسبة لعلاج الحالات الناجمة عن هبوط القلب الحاد فيلزم دخول المريض وحده العناية القلبية المركزة، مع متابعة الحالة بواسطة أخصائى القلب لتحديد أسباب هبوط القلب ووضع العلاج المناسب.

ومن ناحية أخرى يستوجب الأمر فى حالات انخفاض ضغط الدم المزمنة، إلى جانب علاج السبب المرضى إن وجد، اتباع المريض لبعض الإرشادات الصحية المهمة والتى تتمثل فى:

1- زيادة كمية الملح فى الطعام.

2- تجنب الوقوف بدون حركة لفترات طويلة خاصة داخل الأماكن المغلقة فى الطقس الحار.

3-الامتناع عن تناول العقاقير المثبطة لنشاط الجهاز العصبى السمبثاوى أو الموسعة للأوعية الدموية، وأيضاً مدرات البول والأدوية التى تؤثر على الجهاز العصبى.

ويجدر الإشارة إلى أنه ليس للأدوية القابضة للأوعية الدموية أو المنشطة للجهاز العصبى السمبثاوى أى دور فى علاج معظم الحالات المزمنة لضغط الدم المنخفض، بل إنه يجب تجنبها نظراً لآثارها الجانبية، وإن كان مفعول هذه الأدوية مؤقتاً، لا يمتد لأكثر من ساعة أو ساعتين، كما أنها تفقد فاعليتها مع الاستخدام المتكرر.

ويعتمد تشخيص ضغط الدم المنخفض على قياس الضغط بدقة وعناية والمريض راقداً، ثم قياسه مرة أخرى والمريض واقفاً بعد مضى عدة دقائق من الوقوف، ويجب أن يكون ظهور أعراض الضعف والدوخة والإعياء على المريض مصحوبة بانخفاض واضح فى الضغط عند قياسه حال وجود الشكوى.

الكاتب: سحر الشيمي

المصدر: موقع اليوم السابع