روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | قلع العقل.. نهاية التقويم

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > قلع العقل.. نهاية التقويم


  قلع العقل.. نهاية التقويم
     عدد مرات المشاهدة: 371        عدد مرات الإرسال: 0

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أريد أن أستشيرك عن حالتي أنا ركبت تقويم أسنان قبل سنتين تقريبا وخلعت الدكتورة قبل تركيبة أربعة من الضواحك اثنان من الفك العلوي واثنان من السفلي

والآن الحمد الله توصلت إلى الغرض المطلوب وهو ترتيب الأسنان ولكن قالت لي الطبيبة لن تفك التقويم حتى تخلع ضروس العقل الأربعة , الضرسان التي في الفك العلوي ما فيهم أي مشاكل ولله الحمد ولكن لدي في الفك السفلي من الجهة اليسرى ضرس تحت اللثة ومائل على جهة الأسنان

وتقول لابد من الجراحة لإزالة هذا الضرس ومع خلع ضروس العقل المتبقية وأنا أقول لها أن تبقي لي هذه الضروس الثالثة وهي ترفض !!!! ما رأيك يا دكتور في هذه الحالة؟ وجزاك الله خيراً

السلام عليكم.. بداية من الصعب إعطاء حكم نهائي إلا بفحص الحالة في العيادة ورؤية الأشعة البانورامية وعموما فإن كثيرا من أطباء التقويم يرون أنه من الأفضل قلع أضراس العقل في نهاية التقويم أو أثناء التقويم ولهم في ذلك وجهة نظر.

إن السبب الأساسي الذي يدفعهم لذلك -كما أظن- أن هناك ما يعرف علميا باسم الازدحام المتأخر والتراكب في الأسنان الأمامية السفلية والذي يحدث في سن متأخرة (18-22سنة) وكان العلماء يظنون أن هذا يحدث بسبب اكتمال تشكل أضراس العقل وأنها تدفع الأسنان ولذلك هناك ميل لدى كثير من أطباء التقويم لقلعها.

من الناحية العلمية فإن هذه العلاقة بين أضراس العقل وازدحام الأسنان الأمامية السفلية ليست مثبتة والعلماء الآن يرون أن ذلك يعود لأسباب تتعلق بنضوج عضلات منطقة الذقن ولكن مع ذلك فعند وجود أضراس عقل مائلة أو منطمرة أو تحت اللثة فمن الأفضل قلعها احتياطا بالجراحة اذا كانت مائلة أو منطمرة.

أنصح بقلع أضراس العقل إذا لم يكن من المتوقع أن تبزغ بشكل طبيعي أي ترك الأضراس ذات الوضع الطبيعي وقلع الأسنان المائلة أفقيا أو المنطمرة بوضع غير عمودي و بشكل قد يضغط على الأسنان المجاورة ويسبب مشكلات مختلفة مستقبلا فقلعها الآن أسهل إلا إذا كان وضعها طبيعيا.
ربما من الممكن في حالتك عرض الأشعة على البانورامية على طبيب آخر لكي يرى وضع أضراس العقل مع العلم أن أضراس العقل موضوع اشكالي (خلافي) ويختلف حوله الأطباء وكان الحال سابقا قلع أي ضرس عقل لكن العلم تغير قليلا والتوصيات العلمية تتجه الآن إلى قلعها عندما يكون هناك سبب لذلك (انطمار - ميل - عدم وجود مكان لها في الفك وضغطها على العظم والضرس المجاور - حدوث تواج والتهاب لثوي بسببها - نخر واسع ..) ولا ينصح بقلعها إلا إذا كان هناك سبب لذلك - والآن يتم قلع أضراس العقل في كثير من الحالات ولكن ليس دائما حيث يتم الحفاظ عليها إذا كان لها مكان في الفك ولم تكن تسبب مشكلات للأسنان المجاورة بسبب انطمارها أو ميلها وضغطها على المنطقة.

الخلاصة:

رأيي الشخصي أنه من الأفضل قلع أضراس العقل في حال كان وضعها غير طبيعي أو مائل والحفاظ عليها في حال كان وضعها طبيعي وأرى من غير المناسب ولا الضروري قلعها جميعا فقط لأنها أضراس عقل.

بالنسبة للخوف من النكس : سواء في حالة قلع أضراس العقل أو تركها فإنني انصح وأؤكد على ضرورة ارتداء المثبت (جهاز التثبيت التقويمي) الذي ينبغي على طبيب التقويم إعطائه للمريض بعد فك التقويم وله أنواع يختار الطبيب منها ما يناسب حالة المريض بالتشاور مع المريض - ومن الضروري ارتداؤه لأطول فترة ممكنة من السنوات ويمكن تخفيف عدد ساعات ارتدائه لتصبح أثناء النوم فقط في فترة لاحقة - بل ينصح في العديد من الحالات ارتداءه طوال العمر ولكن لبضعة ساعات فقط في اليوم - في الشهور الأولى بعد التقويم 24 ساعة في اليوم ولاحقا يتم تخفيف عدد الساعات ولكن يفضل الاستمرار في استعماله لسنوات طويلة - وهذا الجهاز سيمنع النكس وحدوث أي تغير غير مرغوب بعد فك التقويم.

الكاتب: د. عبدالفتاح حنون

المصدر: موقع المستشار