روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | كيف تؤثر العدسات اللاصقة على العين؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > كيف تؤثر العدسات اللاصقة على العين؟


  كيف تؤثر العدسات اللاصقة على العين؟
     عدد مرات المشاهدة: 515        عدد مرات الإرسال: 0

 تسأل قارئة هل ارتداء العدسات اللاصقة بكثرة والنظارات الشمسية يؤثر على العين؟.. يجيب على هذا التساؤل الدكتور خالد عبد الرحمن أستاذ طب وجراحة العيون بالفيوم، قائلًا: النظارات الشمسية هى نظارات متعددة الوظائف, وأهم هذه الوظائف هى تقليل كم الإضاءة الذى يصل إلى العين ليحميها من الإضاءة الشديدة التى قد تؤثر على العين بالسلب، ولكن ليست هذه هى الفائدة الوحيدة للنظارة الشمسية, ولكن أغلب النظارات الشمسية بها حماية من الأشعة فوق البنفسجية التى تصاحب ضوء الشمس وهذه الأشعة تكون ضارة بالأنسجة الداخلية والخارجية للعين، فهى تزيد من الإصابة بالمياه البيضاء وكذلك تأثيرها الضار على مركز الإبصار بالشبكية، بالإضافة إلى تأثيرها على قرنية العين وكذلك ملتحمة العين مما يؤدى إلى جفاف العين وبعض الأمراض كظفرة العين والتليفات التى قد تحدث بملتحمة العين.

يضيف: "يجب التنبيه على أهمية النظارة الشمسية لحماية العين كما يجب أن تكون هذه النظارة الشمسية ذات جوده من حيث الصنع وأن تكون مضادة للخدش حتى يقاوم سطح النظارة أى خدش قد يؤدى إلى خلل بالصورة التى تقع على العين مما يؤدى إلى إرهاقها والإصابة بصداع غير مبرر و تكون النظارة الشمسية هى السبب فى هذا الصداع المتكرر.

كما يجب التأكد من وجود طبقة الحماية من الأشعة فوق البنفسجية الضارة بالنظارة وأن تكون النظارة تحجب الجزء الأكبر من ضوء الشمس الشديد، ناصحًا باختيار نظارات الشمس ذات الألوان الداكنة.

أما بالنسبة للعدسات فهى جسم غريب يلتصق بقرنية العين, وأحيانًا ما تكون هذه العدسات لغرض طبى وأحيانا أخرى تكون لغرض تجميلى العدسات الملونة، فالعدسات التى تستخدم للغرض الطبى تكون لإصلاح قصر النظر – طول النظر أو الاستجماتيزم وهذه هى العدسات المرنة، كما يوجد نوع آخر من العدسات، وهو العدسات الصلبة وتستخدم لإصلاح القرنية غير المنتظمة كالقرنية المخروطية.

أما العدسات التجميلية هى نوع من العدسات المرنة وتستخدم لتغيير لون العين وإعطاء شكل أفضل لها من حيث الناحية التجميلية، ومع كل هذا يوجد بعض المشاكل التى قد تصاحب ارتداء مثل هذه العدسات.

ويوضح د.خالد قائلًا: "فى البداية يجب الحصول على هذه العدسات من الأماكن المخصصة لبيعها مثل: العيادات الطبية أو مراكز العدسات، والابتعاد عن الأماكن الغير مخصصة لبيعها، حيث يكون من الصعب معرفة هوية هذه العدسات وجهة تصنيعها ومدى جودتها.

يضيف من ناحية أخرى عدم الاهتمام بتنظيف هذه العدسات بشكل سليم قد يؤدى إلى إصابة العين بالتهابات شديدة وكذلك عدم الاهتمام بالمدة المناسبة لارتداء العدسات قد يؤدى إلى خلل بالقشرة الخارجية لقرنية العين والذى يؤدى فى أحيان كثيرة إلى قرح بقرنية العين وذلك قد يؤدى إلى ضعف مزمن بالرؤية نتيجة حدوث سحابة بعد هذه القرحة بالقرنية، كما أن استخدام المحلول غير المناسب قد يؤدى إلى حساسية مزمنة بقرنية العين والملتحمة، لذا يجب التعامل مع العدسات اللاصقة بشكل مناسب وتحت إشراف طبى لتفادى جميع المشاكل التى قد تحدث مع العدسات اللاصقة.

الكاتب: أسماء عبد العزيز
 
المصدر: موقع اليوم السابع