روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | كيف تتعامل مع.. الغضب والعصبية الزائدة؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > كيف تتعامل مع.. الغضب والعصبية الزائدة؟


  كيف تتعامل مع.. الغضب والعصبية الزائدة؟
     عدد مرات المشاهدة: 272        عدد مرات الإرسال: 0

يسأل قارئ أبلغ من العمر 31 عاما وأريد أن أعرف كيف يمكن أن يتغلب الإنسان على الغضب والتوتر والعصبية الزائدة؟


يجيب عن هذا التساؤل الدكتور محمد عادل الحديدى مدرس الطب النفسى بكلية الطب جامعة المنصورة قائلا:

الإنسان غالبا ما يتعرض للغضب عندما يشعر بمواجهة مشكلة صعبة ويعتقد أنها مشكلة دون حل وفى هذه اللحظة ينتابه شعورا باليأس وتزداد سرعة ضربات القلب ويضطر إلى الاندفاع والقيام بفعل أو حدث ما يكون قوامه التسرع وعدم ضبط النفس.

وللتغلب على الغضب يشير الحديدى إلى أهمية الثقة بالنفس وعدم الاندفاع فى اتخاذ أية قرارات ويفضل أن يقوم الإنسان بأخذ نفس عميق عندما يتعرض لمشكلة صعبة وبعدها يسأل نفسه سؤالين رئيسين أولهما عن أسوأ الأمور التى من الممكن أن تحدث له إزاء تلك المشكلة وثانيهما عن أفضل الأحوال التى ستحدث له إزاء نفس المشكلة وبعدها يدرك حجم المشاكل والأخطار التى ستصيبه ثم يحدد على إثرها درجة غضبه فكثيرا من الناس قد يغضب لأسباب تافهة.

كما يشير الحديدى إلى أهمية الواعظ الدينى فى التغلب على الغضب والعصبية الزائدة مؤكدا على أهمية قراءة الإنسان لبعض الآيات القرآنية قبل اتخاذ أى قرار تجاه مشكلة صعبة يتعرض لها لأنها تعطى للإنسان فرصة أكبر للتفكير وتعيد جزء كبير من الراحة النفسية التى يفتقدها أثناء تعرضه للتوتر والغضب.

الكاتب: أمين صالح

المصدر: موقع اليوم السابع