روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | كيف يمكن علاج مشكلة.. ارتجاع المريء؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > كيف يمكن علاج مشكلة.. ارتجاع المريء؟


  كيف يمكن علاج مشكلة.. ارتجاع المريء؟
     عدد مرات المشاهدة: 565        عدد مرات الإرسال: 0

حالة متكررة تصيب الإنسان، وقد يعانى منها لسنوات وسنوات، وتجعله يشعر بصعوبة فى الأكل أو فى تناول المشروبات، إنها مشكلة ارتجاع المرىء، فهل لها من علاج؟.

يقول الدكتور وائل صفوت، استشارى أمراض الباطنية والجهاز الهضمى:

إن المرىء يعتبر الجزء الثانى من القناة الهضمية، وهو المسئول عن توصيل الطعام بعد مضغه إلى الإمعاء والمعدة ليتم هضمه، ويتراوح طوله ما بين 20-30 سم، ويمر على القفص الصدرى ويصل إلى البطن مرورا بالحجاب الحاجز، ويعمل المرىء بحركات عضلية معينة ويغلق عند بداية المعدة عن طريق صمام حتى لا يعود الطعام أو أحماض المعدة.

ويشير دكتور وائل إلى أنه فى حالة حدوث أى اضطرابات تؤثر على حركية المرىء أو الصمام المرتبط به أو فى حالة غلق فتحة الحجاب الحاجز أو ضيقها يحدث الارتجاع فى المرىء.

ويبين أن تلك المشكلات تحدث لأسباب عدة من بينها بعض الأطعمة التى تتمثل فى الدهون والمقليات، بالإضافة إلى بعض العادات الخاطئة مثل الأكل بكميات كبيرة فى الوجبة الواحدة أو النوم بعد الأكل مباشرة وبشكل مستقيم، حيث يزيد هذا الوضع من حدوث مشكل المرىء.

ويؤكد أن كثرة تناول المواد الحريفة والتدخين والإكثار من المشروبات الغازية يزيد من حدوث الارتجاع فى المرىء.

ويقول دكتور وائل، إن مثل تلك العادات الغذائية الخاطئة قد تؤدى مع حدوث ارتجاع فى المرىء إلى حدوث التهابات فى جدار المعدة والشعور بحرقان وحموضة وقد يصاب الشخص بتقرحات فى المعدة وقد يتطور الأمر ليصل إلى سرطان المرىء فى حالة استمرار الالتهابات.

ويؤكد أن هناك بعض العادات أيضا التى قد تؤثر على المرىء كارتداء ملابس ضيقة فى منطقة البطن أو وضع أحزمة ضيقة لفترات طويلة.

ويقول إنه عند الشعور بآلام فى المعدة وارتجاع للطعام أو الشراب بعد تناوله مباشرة يجب إجراء منظار لضمان التشخيص الجيد وتحديد العلاج المناسب.

الكاتب: فاطمة إمام

المصدر: موقع اليوم السابع