روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | كيفية التعامل مع الاضطرابات المعوية.. المصاحبة للحمل

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > كيفية التعامل مع الاضطرابات المعوية.. المصاحبة للحمل


  كيفية التعامل مع الاضطرابات المعوية.. المصاحبة للحمل
     عدد مرات المشاهدة: 323        عدد مرات الإرسال: 0

أرسلت لنا قارئة تسأل: أنا عمرى (23 سنة) وأم لطفل عمره عامان، وأنا حاليا حامل فى الشهر الأول للحمل الثانى، ومنذ حملى فى طفلى الأول، وأنا أعانى من مشكلة الانتفاخ الشديد فى الأمعاء طوال فترة الحمل، وهذه المشكلة تتكرر معى الآن فى حملى الثانى، مع العلم أنى أبتعد تماما عن تناول المكسرات والبقول والسكريات، ولكن بلا نتيجة أرجو أفادتنى؟

يجيب عن هذا السؤال الأستاذ الدكتور علاء الغنام أستاذ طب النساء والولادة كلية طب جامعة عين شمس.

من الشائع حدوث اضطرابات للأمعاء أثناء فترة الحمل، وذلك بصور مختلفة والانتفاخ يعتبر من أحد أنواع هذه الاضطرابات التى تسبب ضيق للسيدة الحامل ولكيفية التعامل مع هذه الحالة ينصح باتباع بعض النصائح الهامة مثل الامتناع عن تناول بعض الأطعمة كالبقوليات والثوم والبصل والدهنيات، كما يستحسن عدم تناول المشروبات الغازية بجميع أنواعها، وينصح كذلك بالابتعاد عن التوتر والقلق حيث إن هذه العوامل تؤدى إلى حدوث تهيج فى جدار المعدة والأمعاء، وبالتالى حدوث الانتفاخ.

كما أنه من الممكن تناول بعض الأدوية التى تقلل من هذه الأعراض مثل أقراص الفحم والأدوية التى تنظم عمل الأمعاء والتى تستخدم بأمان أثناء فترة الحمل فى جميع مراحله.

الكاتب: سارة حجاج

المصدر: موقع اليوم السابع