روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات تربوية واجتماعية | لهذا السبب.. أخاف على زواجنا

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات تربوية واجتماعية > لهذا السبب.. أخاف على زواجنا


  لهذا السبب.. أخاف على زواجنا
     عدد مرات المشاهدة: 757        عدد مرات الإرسال: 0

السلام عليكم.. انابدايه قصتي تعرفت علي شاب وهو يحبني وانا ايضا وقال انه سيتزوجني لكنه متزوج من امرأة اخرى وقال انه يريد الزواج من اخرى ووجدني انا وحبني وسيتزوجني لكني خايفه جدااا

اخاف انالا ينجح زواجناوان اهلي لن يوافقوا لانه من غير عائلتي وخوفي ان يعرفوا اهلي اني اعرفه من قبل ماذا افعل هل استمر معه واوافق علي زواجناا هذا الامر مرهقني جداا ماذا افعل ساعديني هل خوفي طبيعي ام ماذا؟؟

الأخت الفاضلة سمر علي..وفقك الله تعالى.السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أختي العزيزة ورد في الحديث الشريف " لم ير للمتحابين مثل النكاح " فإذا كان بينكما حب ومودة فالسلوك الطبيعي والذي يرضى الله تعالى عنه هو أن يتقدم لخطبتك وإظهار الرغبة في الزواج بك.

أنت تخافين من رفض أهلك لأنه من غير عائلتك ،وتخافين من أن لا ينجح زواجكما ، وتخافين أن يعرف أهلك أنك كنت تعرفينه من قبل.
مخاوفك الثلاثة حلها بيدك ، وهو أن تتخذي قراراً حازماً يتمثل في:

1- أخبري الرجل الذي تحبينه أن يتقدم لخطبتك إن كان يريدك وبيََّّني له أنك لا ترغبين في الاستمرار معه في علاقة لايرضى عنها الله تعالى.

2-إن كان صادقاً في حبك سيتقدم ويتزوجك ، وبمشيئة الله ستزول مخاوفك الثلاث، أما إذا لم يتقدم ويريد الاستمرار في التواصل معك ، فاسمحي لي بالقول إنه غير صادق في حبك ويريدك للتسلية واللعب،

ويجب أن تكون نفسك أكرم وأجل من أن تستمر في معصية وطريق شيطاني عواقبه باتت معروفه لدى كل سامع عن العلاقات الغير شرعية بين الجنسين.

أسأل الله تعالى أن يتولى أمرك ويكفيك شر نفسك ويلهمك رشدك ، أكثري من النوافل وازدادي حرصاً على الفرائض وتصدقي ولو بالقليل فإن طرق باب الجليل يفتح لك الخير العظيم.

تمنياتي لك براحة البال وزوال مخاوفك وقلقك. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الكاتب: د. فاطمة سعود الكحيلي

المصدر: موقع المستشار