روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما أسباب الإصابة.. بالتهابات الكلى؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما أسباب الإصابة.. بالتهابات الكلى؟


  ما أسباب الإصابة.. بالتهابات الكلى؟
     عدد مرات المشاهدة: 759        عدد مرات الإرسال: 0

تعتبر الكلى من أهم أعضاء جسم الإنسان حيث تخلص الدم والجسم من المواد السامة الناتجة من عملية التمثيل الداخلى، وبالتالى فأى مشاكل قد تصيبها يؤثر على الجسم بشكل كبير.

يوضح لنا الدكتور محمد مدحت، استشارى أمراض الباطنية والكبد إلا أن:

معظم المشكلات التى يمكن أن تصيب الكلى سواء من التعرض لآلام المغص الكلوى أو ترسبات للأملاح فى الكلى أو تكون حصوات تحدث نتيجة لنقص شرب السوائل مع الالتهابات المتكررة التى قد تحدث فى مجرى البول أو المثانة والحالب.

ويشير دكتور محمد إلى أن هناك بعض الأشخاص كون لديهم قابلية لترسب بعض المواد مثل حمض البولينا أو أملاح الوجزيلات، وهو ما يؤدى بالوقت إلى تكون الحصوات الكبيرة والصغيرة فى الكلى.

ويضيف مشكلة أمراض تكمن فى تأخر اكتشافها، ولايجب أبدا إهمال أى آلام قد يتعرض لها الإنسان فى الكلى لأنها تعد مؤشرا لوجود مشكلة ما سواء وجود التهابات أو حصوات.

ويؤكد دكتور محمد أن التهابات الكلى قد تحدث نتيجة لحدوث التهاب ميكروبى يصيب الكلى وقد تحدث الالتهابات أيضا نتيجة للإصابة بالتهابات الحلق مع عدم العلاج الجيد، مما يؤدى إلى حدوث مضاعفات من بينها حدوث التهابات فى النسيج الكلوى.

ويقول دكتور محمد هناك بعض الأمراض الأخرى التى تصيب الإنسان وتساعد على تكون التهابات فى الكلى مثل أمراض السكر وغيرها من الأمراض المزمنة التى تؤثر على الجهاز المناعى فى الجسم مما يساعد على تكون الالتهابات.

وينصح دكتور محمد بضرورة تناول السوائل اللازمة والتى تشمل من 2-3 لترات يوميا، بالإضافة إلى السوائل الموجودة فى الأطعمة المختلفة، كما يجب الحرص على العلاج السريع مع الطبيب المختص تجنبا لأى مضاعفات قد تحدث كما يجب التأكد بعد العلاج من عدم وجود أى بؤر صديدية فى الكلى بعد حدوث الالتهابات.

الكاتب: فاطمة إمام

المصدر: موقع اليوم السابع