روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما أسباب الإصابة.. بالتهابات المستقيم؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما أسباب الإصابة.. بالتهابات المستقيم؟


  ما أسباب الإصابة.. بالتهابات المستقيم؟
     عدد مرات المشاهدة: 689        عدد مرات الإرسال: 0

يسأل قارئ: أعانى من وجود بعض الالتهابات فى المستقيم فما الأسباب وما العلاج؟

يجيب الدكتور وائل صفوت، استشارى أمراض الباطنية والجهاز الهضمى والكبد:

أن المستقيم هو نهاية الأمعاء أو ما يعرف بالقولون وهناك العديد من الأسباب التى تؤدى إلى حدوث التهابات المستقيم فقد يحدث نتيجة لأسباب وراثية، فهناك بعض الأجسام يكون لديها استعداد لحدوث التهابات المستقيم، وذلك عن طريق بعض الجينات التى تؤدى إلى الإصابة بالتهابات القولون التقرحى والإصابة بالتهابات المستقيم.

وقد يحدث نتيجة لبعض العوامل البيئية أو عند عدم تناول كميات وافية من المياه يوميا، وقد يحدث أيضًا نتيجة لبعض السلوكيات الخاطئة كالجلوس لفترات طويلة ويؤثر تناول الكحوليات والتدخين على حدوث التهابات المستقيم بشكل كبير.

ويوضح دكتور وائل أن التهابات القولون تعد العامل الرئيسى فى حدوث التهابات المستقيم، لذا فالأكلات التى تؤثر على القولون كالمواد الحريفة والأطعمة التى تحتوى على ألياف بشكل زائد بالرغم من فوائدها لكنها تساعد فى حدوث التهابات القولون والمستقيم.

ويبين أنه قد يكون هناك بعض العيوب الخلقية فى القولون أو فى التغذية العصبية للقولون، مما يؤدى إلى حدوث التهابات فى المستقيم.


ويشير دكتور وائل إلى أنه يجب الوقاية من حدوث الالتهابات عن طريق الإكثار من شرب المياه، بالإضافة إلى تناول المواد المضادة للأكسدة والموجودة فى الفواكه والخضراوات وفيتامين c ,a، بالإضافة إلى البعد عن تناول المواد الحريفة وسرعة العلاج عند وجود مشاكل فى القولون.

الكاتب: فاطمة إمام

المصدر: موقع اليوم السابع