روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما أسباب حدوث.. النزلات المعوية لدى الأطفال؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما أسباب حدوث.. النزلات المعوية لدى الأطفال؟


  ما أسباب حدوث.. النزلات المعوية لدى الأطفال؟
     عدد مرات المشاهدة: 659        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل قارئة: ابنى يصاب بنزلات معوية متكررة فما أسباب الإصابة وما طرق العلاج؟

يجيب الدكتور شريف عبد العال، أستاذ طب الأطفال بقصر العينى والأمين المساعد للجمعية المصرية لطب الأطفال:

أن النزلات المعوية التى تصيب الأطفال تعد من أخطر المشاكل التى قد يتعرض لها الطفل ويجب عدم تجاهل الحالة أو تأخر العلاج.

ويشير إلى أن النزلات المعوية تنقسم إلى نوعين النزلات المعوية الناتجة عن حدوث التهابات وميكروبات والنوع الآخر نزلات معوية نتيجة لتناول أغذية غير ملائمة للطفل.

وبالنسبة للنوع الثانى فغالبًا ما يحدث للأطفال أقل من عامين حيث يتناول الأطفال وجبات غير ملائمة له، خاصة أن المعدة والأمعاء لا تكون مكتملة فى هذه المرحلة وعند تناول وجبة دسمة وبها سمنة أو دهون أو تناول فواكه بها بعض المبيدات تحدث النزلات المعوية ويبدأ جسم الطفل فى التخلص من الوجبة عن طريق حدوث الإسهال الشديد مع القىء ويجب فى هذه الحالة تعويض جسم الطفل ما افتقده من سوائل بشكل سريع حتى لا يصاب بالجفاف.

ويشفى الطفل بمجرد التخلص من الوجبة المسببة له النزلة المعوية

وحول النوع الأول من النزلات المعوية يحدث نتيجة للإصابة بفيروس الروتا وتشمل أعراضه حدوث إسهال مائى ويستمر من 5 إلى 7 أيام مع إعياء شديد للطفل وقىء ولو لم يتم علاجه بشكل سريع يصاب الطفل بجفاف شديد، وقد يصل الأمر إلى وفاة الطفل.

ويجب فى هذه الحالة إعطاء الطفل كميات كبيرة من السوائل وإعطائه المضادات الحيوية، وقد يحتاج الطفل إلى تركيب محاليل لتعويض السوائل المفقودة.

وينصح دكتور شريف كل أم بعدم الإهمال فى حالة إصابة بالإسهال ويجب على كل أم معرفة أعراض الإسهال، والتى تشمل إسهال شديد، ويفقد جلد الطفل مرونتة ويكون خشن الملمس مع وجود هالات سوداء حول العين وحدوث إعياء شديد للطفل.

ويحذر دكتور أشرف من الإهمال، حيث إن كثيرًا من الأطفال تنتهى حياتهم فى أيام من جراء النزلات المعوية والإسهال، فقد يؤدى الإسهال المستمر فى حدوث خلل فى وظائف الكلى ثم تتوقف نهائيا، مما يؤدى إلى هبوط حاد فى الدورة الدموية ثم تتدهور الحالة لتصل إلى الوفاة لا ينصح بضرورة الاهتمام الشديد، وذلك عن طريق العناية بالنظافة الشخصية للأطفال وغسل الخضراوات والفواكه بالماء جيدا مع البعد عن الأطعمة الدسمة للأطفال ويجب إعطاء الطفل كميات كبيرة من السوائل خاصة فى فصل الصيف.

الكاتب: فاطمة إمام

المصدر: موقع اليوم السابع