روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما أعراض التهاب الكبد الفيروسى بى.. وكيف تتم العدوى؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما أعراض التهاب الكبد الفيروسى بى.. وكيف تتم العدوى؟


  ما أعراض التهاب الكبد الفيروسى بى.. وكيف تتم العدوى؟
     عدد مرات المشاهدة: 473        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل قارئة: ما أعراض الإصابة بفيروس بى وكيف تتم العدوى به؟

يجيب عن السؤال الدكتور جمال شيحة، أستاذ أمراض الجهاز الهضمى والكبد بطب المنصورة، قائلا:

التهاب الكبد الفيروسى بى يصيب الكبد، معظم من يصابون بهذه العدوى لا يشعرون بالمرض مطلقا، وقد يتعافون تماما، ربما تغيرت ألوان أعينهم بنوع من الاصفرار وهذه حالة تسمى بالصفار أو اليرقان، قليل من هؤلاء يكون لديهم التهاب الكبد الحاد الذى يحدث لدى نسبة 5% تقريبا من المصابين بعدوى مزمنة ربما تؤدى إلى تليف الكبد.

ما هى أعراض الإصابة بالفيروس؟

بعد الإصابة بالفيروس بـ 60-120 يوم تبدأ الأعراض بالظهور، ولكن تظهر الأعراض فقط فى 50% من المصابين البالغين، أما بالنسبة للرضع والأطفال فنسبة ظهور الأعراض تكون فى الغالب أقل.

أما الأعراض المرضية فيمكن أن تشمل:

• يرقان (اصفرار الجلد والعينين).

• تحول البول إلى اللون الداكن كلون الشاى.

• تحول البراز إلى اللون الفاتح.

• أعراض كأعراض الأنفلونزا (فقدان الشهية، ضعف عام وإعياء، غثيان وقىء).

• حمى، صداع أو ألم فى المفاصل.

• طفح جلدى أو حكة.

• ألم فى الجزء الأيمن العلوى من البطن.

• عدم تحمل للطعام الدسم والسجائر.

هذه الأعراض عادة لا تظهر لدى غالبية المرضى المصابين بهذا الفيروس، ولكنها تظهر بصورة واضحة عند المصابون فى سن متقدمة، الطريقة الوحيدة لتحديد الإصابة هى تحليل الدم الخاص بهذا الفيروس.

كيف تتم العدوى؟

يقول الدكتور شيحة: يتواجد فيروس الالتهاب الكبدى الفيروسى (ب) فى الدم وسوائل الجسم الأخرى مثل (السائل المنوى- الإفرازات المهبلية- حليب الأم- الدموع- اللعاب). وتتم العدوى عند التعرض لهذه السوائل أثناء المعاشرة الجنسية، استخدام إبر ملوثة، عن طريق الفم، أو عن طريق جرح أو خدش فى الجلد، بمقدور فيروس الالتهاب الكبدى الفيروسى (ب) العيش على سطح المواد الملوثة لمدة شهر ومن الممكن الإصابة به من خلال المشاركة فى استخدام أدوات الحلاقة أو فرش الأسنان. ومع ذلك فإنه فى حوالى من 30% من الحالات لا تعرف الطريقة التى تمت بها العدوى.

الكاتب: عفاف السيد

المصدر: موقع اليوم السابع