روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما التغييرات الجلدية.. المصاحبة للحمل ؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما التغييرات الجلدية.. المصاحبة للحمل ؟


  ما التغييرات الجلدية.. المصاحبة للحمل ؟
     عدد مرات المشاهدة: 429        عدد مرات الإرسال: 0

يجيب على هذا التساؤل دكتور عماد اليمانى، أستاذ جراحة النساء والتوليد، قائلا:

يحدث عادة زيادة بصبغة الجلد فى منطقة الوجه وحول حلمة الثدى وظهور خط غامق يمتد طوليا فى المنطقة من أسفل السرة وحتى نهاية البطن، وذلك بدءا من الشهر الثانى أو الثالث وتزداد طوال فترة الحمل، وكل هذه أعراض ناتجة عن زيادة بعض الهرمونات خلال فترة الحمل، وقد تقل بعد انتهاء الحمل ويمكن أن تحتاج لعلاج لتفتيح لون البشرة.

وهناك عدد من الآثار الجانبية التى تحدث نتيجة تمدد الجلد فى منطقة البطن ثم تتحول إلى اللون الأبيض بعد انتهاء فترة الحمل، وهى ناتجة عن تمدد الجلد فى منطقة البطن بسرعة فى هذه الفترة بدءا من الشهر الرابع، ويمكن أن يق ظهور هذه العلامات، وذلك بعمل تدليك يومى للجلد ببعض الكريمات المرطبة خلال فترة الحمل كالجلسرين والبانثينول وبعض الأدوية الأخرى الحديثة الخاصة بحيوية الجلد، وهناك طفرة كبيرة فى هذه الكريمات.

كما تظهر بعض الأوعية الدموية الصغيرة المتسعة خاصة فى منطقة أسفل البطن تختفى بعد فترة ،الحمل وذلك نتيجة زيادة سوائل الجسم التى يحتجزها هرمونات الحمل خاصة هرمون البروجيسترون، وعلى ذلك فالسيدة التى تعانى من دوالى القدمين تزداد حدة الدوالى مع الحمل، وكذلك السيدة التى تعانى من البواسير ويمكن استعمال شراب طبى خلال فترة الحمل لتقليل حدة دوالى القدمين، كما يحدث زيادة إفراز العرق ودهون الجلد نتيجة زيادة الأوعية الدموية والدم الواصل للجلد وتختفى بعد انتهاء فترة الحمل.

الكاتب: أسماء عبد العزيز

المصدر: موقع اليوم السابع