روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما الصداع النصفي.. وما طرق علاجه؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما الصداع النصفي.. وما طرق علاجه؟


  ما الصداع النصفي.. وما طرق علاجه؟
     عدد مرات المشاهدة: 539        عدد مرات الإرسال: 0

يسأل قارئ: أعانى من صداع نصفى شديد، ولكن أريد معرفة ما أسباب الإصابة به؟

يجيب الدكتور عمر الطيب، استشارى المخ والأعصاب:

بأنه لا توجد أسباب محددة لظهور الصداع النصفى، حيث تختلف من شخص لآخر، وقد يحدث نتيجة لأسباب مختلفة منها الضغط العصبى أو عند تناول بعض الأطعمة كما قد يصيب المرأة أثناء فترة الحيض.

ويضيف أن هناك بعض العادات الخاطئة التى قد تؤدى إلى حدوث الصداع النصفى مثل عدم تناول وجبات أساسية أثناء اليوم أو عند ممارسة الرياضة بطريقة مجهدة، ويقوم الطبيب بتشخيص الصداع النصفى عن طريق الأعراض التى يصفها المريض وأيضا التاريخ المرضى له، وقد يطلب إجراء فحوصات على الرؤية ويقوم باختبارات حول مدى توازن الجسم، كما توجد بعض الفحوصات كإجراء أشعة مقطعية أو أشعة بالرنين المغناطيسى لرؤية المخ بشكل كامل.

ويرى الطيب أن العلاج يكون عن طريق تناول المسكنات العادية كالأسبرين ولا يجب تناول مسكنات تحتوى على مكونات غير أولية، حيث تكون أخطر وأشد تأثيراً، خاصة على المعدة وعندما تكون المسكنات عديمة المفعول يجب تناول بعض الأدوية التى تؤخذ تحت إشراف الطبيب وتعمل على إيقاف الصداع النصفى، وهناك نوعان من الأدوية أحدهما يتم تناوله عند الإصابة بصداع نصفى لكن بشكل غير دورى، والعلاج الآخر فى حالة الإصابة بالصداع النصفى بشكل مزمن.

الكاتب: فاطمة إمام

المصدر: موقع اليوم السابع