روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما العلاقة بين البلهارسيا.. والفشل الكبدي؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما العلاقة بين البلهارسيا.. والفشل الكبدي؟


  ما العلاقة بين البلهارسيا.. والفشل الكبدي؟
     عدد مرات المشاهدة: 1285        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل قارئة: ما العلاقة بين البلهارسيا والفشل الكبدى؟ وكيف يؤدى ذلك إلى دوالى المرئ؟

يجيب على هذا التساؤل دكتور أسامة شاهين استشارى الجراحة العامة قائلا:

الإصابة بطفيل البلهارسيا يتم بعد التعرض للطور المعدى منه ( والذى يكون غالبا متواجدا فى الترع والتفرعات النيلية الراكدة نسبيا) بعد أن يخترق الجلد للمصاب، ثم يتوجه إلى الدورة الدموية ليستقر فى الكبد بعد ذلك يبدأ فى التطور للتكاثر محدثا تليفات مزمنة، وإصابات داخل أنسجة الكبد لتبدأ مرحلة التدمير الكبدية، حيث تبدأ أنسجة الكبد فى التغيير نتيجة الإصابة والتليفات، ولكنها لا تستطيع التعويض أو العودة للنسق المنظم الذى نشأت به، وبالتالى تبدأ الدورة الدموية البابية والتى تمر من خلال الكبد بالتأثر نتيجة مثل تلك الإصابة.

وبالتالى يرتفع الضغط الدموى داخل الدورة الدموية البابية، ونتيجة ارتفاع الضغط داخل الأوردة البابية تبدأ بعض الأوردة فى التضخم وتوصيل الدم إلى الدورة الدموية الرئيسية فى أماكن متفرقة من الجسم أهمها:

• الجزء السفلى للمرىء مسببة دوالى فى المرىء

• الجزء السفلى من القناة الشرجية مسببة دوالى شرجيه أو بواسير

ومن هنا تبدأ المشاكل فى الظهور من أهمها :

1- مشاكل ناتجة عن بداية حدوث الفشل الكبدى نتيجة إصابة الأنسجة و عدم استطاعتها العودة إلى ما كانت عليه. وغالبا لا يشعر بها المريض إلا فى مراحل متأخرة عندما لا يستطيع الكبد أداء مهمته كما يجب . و تبدأ هذه المشاكل فى الظهور على المريض بأعراض مثل :

- زيادة فى النزف

- بداية حدوث صفراء فى ملتحمة العين

- تغير لون الجلد إلى الداكن

- ظهور الم أسفل الضلوع من الجهة اليمنى

- بداية انتفاخ فى البطن نتيجة حدوث استسقاء نتيجة انسكاب سوائل الجسم داخل الغشاء البريتونى للبطن و الذى يسببه نقص البروتين الذى ينتجه الكبد و هو(الألبومين )

- شكوى المريض من عسر الهضم

2- مشاكل نتيجة ارتفاع الضغط فى الدورة الدموية البابية مثل :

- زيادة كمية الاستسقاء و السائل البريتونى داخل جدار البطن

- الم فى الجهة اليسرى نتيجة تضخم الطحال

- حدوث قئ دموى نتيجة انفجار فى دوالى المرئ

- ظهور البواسير الشرجية بأحجام كبيرة

- نقص فى خلايا الدم نتيجة زيادة نشاط الطحال و قيامه بتكسير معظم هذه الخلايا

3- مشاكل نتيجة إصابة الكبد بأورام سرطانية من تأثير المرض أو حدوث إصابة بفيروس الكبدى الوبائى سى الذى يصاحب فى كثير من الأحيان إصابة البلهارسيا

وكما ننصح دائما فان الوقاية خير طريق لتجنب الإصابة بالبلهارسيا وعدم الاستحمام فى الترع، وكذلك الكشف الدورى المستمر واستشارة الطبيب المختص دائما هى طوق النجاة من الكثير من الأمراض.

الكاتب: أسماء عبد العزيز

المصدر: موقع اليوم السابع