روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما العوامل المؤدية لعملية الكشط (الكورتاج)؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما العوامل المؤدية لعملية الكشط (الكورتاج)؟


  ما العوامل المؤدية لعملية الكشط (الكورتاج)؟
     عدد مرات المشاهدة: 906        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل قارئة: ما هى العوامل التى تؤدى إلى عملية الكشط، وما هى الاحتياطات اللازمة التى يجب اتخاذها بعد عملية الكورتاج؟

يجيب على هذا التساؤل دكتور جورج يواقيم استشارى النساء والتوليد قائلا:

إن الكشط هو عبارة عن جرف بطانة الرحم بواسطة مجرفة دقيقة يتم إدخالها من خلال عنق الرحم هذه الجراحة حميدة ومدة العملية تصل إلى عشرين دقيقة، ونلجأ إلى تلك العملية فى الحالات الآتية بعد الإجهاض المفاجئ لإزالة بقايا بطانة الرحم أو لإزالة بويضة فى طور النمو أو بعد النزيف فى وقت غير الحيض وعند اكتشاف الأورام الليفية الرحمية من خلال تصوير شعاعى للرحم.

وفى مثل هذه الحالات أصبح الأطباء يستعيضون عن عملية الكورتاج بالتنظير الرحمى الذى يسمح بمعاينة تجويف الرحمى، وهناك عدد من الاحتياطات التى لابد من اتباعها بعد عملية الكورتاج، فالنزيف الشهرى يكون أقل من المعتاد، وإذا كان هناك نزيف قوى فلا بد من اللجوء للطبيب.

وبعد عملية الكورتاج يجب الامتناع عن الممارسة الجنسية حوالى الأسبوع كى يستعيد عنق الرحم وضعه الطبيعى، وتلافيا لأى التهاب مع ضرورة الامتناع عن أى حشو مهبلى داخلى أثناء الحيض تجنبا للالتهابات، وإذا لاحظت المرأة خروج سائل مهبلى غير اعتيادى كريه الرائحة لابد من مراجعة الطبيب، فالمرأة لابد من متابعة الطبيب عند حدوث أى تطورات قد تزيد من آلامها.

الكاتب: أسماء عبد العزيز

المصدر: موقع اليوم السابع