روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما الغذاء الصحيح للمرضع.. أثناء رمضان؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما الغذاء الصحيح للمرضع.. أثناء رمضان؟


  ما الغذاء الصحيح للمرضع.. أثناء رمضان؟
     عدد مرات المشاهدة: 792        عدد مرات الإرسال: 0

أرسلت عبير عبد الكريم تسأل عن الوجبة الغذائية الصحيحة للأم التى تقوم بإرضاع ابنها الصغير فى شهر رمضان وهى صائمة؟

يجيب عن هذا التساؤل الدكتور محمد صلاح على مدرس الأمراض الباطنية والجهاز الهضمى بكلية الطب بجامعة الأزهر، قائلا:

بالنسبة لوجبة الإفطار فهى تقريباً مماثلة للأم الحامل أى أنها يجب أن تكون وجبة متكاملة ومتوازنة، ويجب أن تحتوى على المجموعات الغذائية جميعها، ولكن عدد الحصص قد يختلف اعتمادا على الاختلافات الفردية بين المرضعات، إلا أنها يجب أن لا تقل عن 2-3 أكواب من الحليب وبدائله وثلاث حبات متوسطة من الفواكه وكوبين من الخضروات و5-7 حصص من اللحوم وبدائلها.

وتتألف الحصة من بيضة أو 30 جم من اللحوم أو السمك أو الدجاج أو قطعة جبن بيضاء أو 2 ملعقة كبيرة لبن.

ومن أهم ما يمكن أن ننصح به الأم المرضع خلال شهر رمضان الإكثار من شرب السوائل وبخاصة الحليب واللبن (على الأقل 6-8 أكواب من الماء)، وعدم إهمال وجبة السحور ومحاولة تأخيرها قدر الإمكان، وتناول التمر والعسل فى وجبة السحور قد يساعد المرضعة فى الحصول على كميات جيدة من السعرات الحرارية والعناصر الغذائية الضرورية.

وتوزيع وجبة الإفطار على وجبتين، وجبة متوسطة عند الإفطار، ووجبة ثانية بعد أربع إلى خمس ساعات من وجبة الإفطار، وكذلك الابتعاد عن القهوة والمنبهات لأنها من الممكن أن تثبط عملية إدرار الحليب وتعمل على تهيج الطفل، وتجنب الأطعمة كثيرة البهارات والمسببة للانتفاخ (مثل الملفوف والزهرة).

وكما هو الحال فى الأم الحامل يجب على المرضع أن لا تشدد على نفسها بالصوم خصوصاً إذا ما شعرت بالإعياء والتعب أو أحست بأعراض مثل الصداع المستمر وزغللة العينين.

الكاتب: سحر الشيمي

المصدر: موقع اليوم السابع