روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات نفسية | ما تفسير الشائعات لدى الأطباء النفسيين.. وهل هي أنواع؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات نفسية > ما تفسير الشائعات لدى الأطباء النفسيين.. وهل هي أنواع؟


  ما تفسير الشائعات لدى الأطباء النفسيين.. وهل هي أنواع؟
     عدد مرات المشاهدة: 529        عدد مرات الإرسال: 0

ماذا تعنى كلمة شائعة، وهل تتعلق بدوافع نفسية أو ميول واتجاهات تهدف إلى ترويج شىء معين، وهل ما حدث فى إمبابة من أحداث، وأدى إلى أعمال عنف كثيرة، كانت من نتائجها اشتباك عدد من المسلمين والمسيحيين بعد تناقل شائعات حول احتجاز فتاة مسيحية أشهرت إسلامها وترتبط بعلاقة مع شاب مسلم، هل كان ذلك نتيجة ترويج شائعة، وهل الشائعات أنواع، وهل لها تفسير لدى الأطباء النفسيين؟

يجيب الدكتور جمال فرويز أستاذ الطب النفسى بالأكاديمية الطبية قائلا:

الإشاعة هى ظاهرة اجتماعية قديمة وسلوك شخصى يعبر عن رأى أو اتجاه معين يهدف إلى دوافع معينة وميول تتحكم فى ظهوره وانتشاره، ويكون لها عوامل نفسية واجتماعية، وهى تعمل على إشباع وإرضاء الشخص مثير الشائعة، ولكنها لها تأثير ضار ومدمر، وكلمة شائعة تعنى ترويج خبر أو حدث مختلق ليس له أساس من الواقع فى بعض الأنواع.

وقد تعتمد على المبالغة والتهويل والتشويق وإشباع حاجة مروجها أو مستقبلها، وهناك أنواع متعددة من الشائعات، فمنها ما يسمى الشائعة الاندفاعية، وهى التى تنتشر فى وقت قصير جدا وبسرعة كبيرة، وتعتمد على الانفعالات القوية مثل الشائعة التى حدثت فى إمبابة الشهر الجارى، وأدت إلى حرق بعض الكنائس والمنازل.

وتعتبر هذه الشائعة شائعة اندفاعية، وهناك نوع آخر من الشائعات يسمى الشائعة الغائصة، والتى تظهر وتختفى فى فترات معينة طبقا لظروف معينة تلائم ظهورها مثل الفتنة الطائفية، مثل الشائعة التى حدثت منذ شهور بظهور مريم العذراء فى بعض الأماكن، وهذه الشائعة تظهر وتختفى كل فترة مثل الفتنة الطائفية التى تحدث دائما بين المسلمين والأقباط.

أما الشائعة الثالثة فتسمى الزاحفة، وهى تصل ببطء فى المجتمع وبسرية، وتصل إلى المجتمع بأكمله فى النهاية فى فترة قصيرة جدا، بحيث تصل إلى كل الناس فى النهاية. وهناك شائعة رابعة تسمى الشائعة الحالمة، وهى تعبر عن الآمال المكبوتة، وهى عبارة عن تنفيس عن بعض الأمانى والرغبات، بحيث يقوم الشخص بترويج شىء معين يحلم به، ويتمناه بعيدا عن الواقع ووفقا لتفسير الطب النفسى، فإن الشائعات تعتمد كلها على الدوافع النفسية.

الكاتب: أمل علام

المصدر: موقع اليوم السابع