روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما خطورة.. تغير نسبة فيروس سي في الجسم؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما خطورة.. تغير نسبة فيروس سي في الجسم؟


  ما خطورة.. تغير نسبة فيروس سي في الجسم؟
     عدد مرات المشاهدة: 602        عدد مرات الإرسال: 0

يسأل قارئ: أعانى من فيروس سى وأجريت عدة تحاليل وفحوصات وأظهرت النتائج أن نسبة الفيروس 179 ألفا وهو غير نشط أريد أن أعرف ما هى المخاطر من فيروس سى وهل علاج الإنزيمات ضرورى بالنسبة لى؟

ويجيب عن هذا التساؤل دكتور محمد عبيد، استشارى الجهاز الهضمى والكبد والسمنة بكلية طب القصر العينى، قائلا:

"فيروس سى متغير دائما وهذا التغير يجعل المريض يهمل فى علاجه، مما يؤدى إلى أضرار كثيرة فليس معنى أن نتائج التحاليل أظهرت نسبة قليلة منه وأنه غير نشط فسوف يستمر هكذا، ولكن الأمر مختلف فهو من الممكن أن يكون نسبة ضئيلة جدا ونشطة والعكس، فمن المفترض عند اكتشاف الفيروس أن يلتزم المريض بالعلاج لمدة سنة حتى لا تتضاعف المشكلة".

ويضيف دكتور عبيد: "هناك مخاطر كثيرة قد تواجه المريض فى حالة إهماله لعلاج الفيروس فقد يصاب بتليف الكبد أو دوالى فى المرىء وغيرها من المخاطر المعروفة ومن المعروف أن فيروس سى مسرطن فقد يؤدى نتيجة للإهمال إلى سرطان الكبد دون أن يصل إلى مرحلة التليف وهو أمر خطير، أما بالنسبة لعلاج الإنزيمات فهو غير ضرورى بالنسبة للمريض فقط الالتزام بعلاج فيروس سى".

الكاتب: أمنية فايد

المصدر: موقع اليوم السابع