روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما سبب تقوس.. العمود الفقري لدى المسنين؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما سبب تقوس.. العمود الفقري لدى المسنين؟


  ما سبب تقوس.. العمود الفقري لدى المسنين؟
     عدد مرات المشاهدة: 636        عدد مرات الإرسال: 0

أرسلت منى عبد الرحيم تقول، أمى سيدة تجاوزت الثمانين من العمر، وفى السنوات الأخيرة بدأت أشعر أن قامتها تبدو قصيرة بشكل ملحوظ وأخذ العمود الفقرى فى التقوس، هذا إلى جانب شكواها المستمرة من آلاما بالعظام بوجه عام فى مختلف أنحاء جسمها، فهل هناك علاج؟

ويجيب عن هذا التساؤل الدكتور أحمد عبد المنعم استشارى جراحة العظام والكسور وزميل جامعة دويسبورغ – إيسن بألمانيا، قائلا:

إن كبر السن يحمل معه الكثير من التغيرات الفسيولوجية والجسمانية والنفسية للإنسان، ويصاب المسن بالعديد من الأمراض نتيجة انخفاض مستوى كفاءة أجهزة الجسم وضعفها وعدم القدرة على ممارسة بعض الأنشطة التى كان يقوم بها الشخص من ذى قبل، ومن ثم فإن لكل سن مظاهره وسماته، وفى مثل هذا السن التى تجاوزته والدة السائلة غالبا ما يصاب المريض بهشاشة العظام الذى يسمى بمرض "اللص الصامت " لأنه يبدأ بدون أعراض.

وحينما يبدأ الألم يكون المريض قد فقد جزءا كبيرا من كثافة عظامه حيث يحدث تآكل للمسافات بين العظام وتظهر الانحناءة فى الشخص كبير السن، وفى هذه الحالة يقوم الطبيب المعالج بوصف علاجا لهشاشة العظام، لذلك ينصح دائما لمن تجاوز الخامسة والأربعين بضرورة ممارسة رياضة المشى، والاهتمام بتناول اللبن ومنتجاته وكذلك الأطعمة الغنية بالكالسيوم وقاية من هذا المرض.

الكاتب: سحر الشيمي

المصدر: موقع اليوم السابع