روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما علاج كسور.. العظمة الزورقية؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما علاج كسور.. العظمة الزورقية؟


  ما علاج كسور.. العظمة الزورقية؟
     عدد مرات المشاهدة: 596        عدد مرات الإرسال: 0

يسأل قارئ أبلغ من العمر 34 عاما، وأريد أن أعرف ما أسباب التعرض لكسر فى العظمة الزورقية وكيف يمكن علاجها؟

يجيب عن هذا التساؤل الدكتور عبد الله عطية محمد، أستاذ أمراض العظام بكلية الطب جامعة الزقازيق قائلا:

"إن معظم الكسور بالعظمة الزورقية بالرسغ تحدث عندما يسقط المريض على الذراع واليد الممدودة، نتيجة قيامه بفرد اليد والذراع فى محاولة لحماية الجسم عند السقوط على الأرض بطريقة لا إرادية، وبالتالى يتركز وزن الجسم على الذراع الممدودة وتحدث الإصابة.

ويضيف عطية أنه فى كثير من الأحيان يعتبر المريض أن الإصابة بسيطة وعند إهمالها فإن الآلام تستمر نتيجة عدم التئام الكسر والذى ينقسم إلى نوعين أحدهما بسيط عندما لا تلتئم الأجزاء مع بعضها البعض والآخر مضاعف، حيث تحدث خلخلة وتباعد بين أجزاء العظمة، وهو ما يتسبب فى موت العظمة الزورقية.

وبالنسبة لعلاج العظمة الزورقية فيفضل عمل فحص بالأشعة السينية لمنطقة الرسغ عند حدوث الإصابة مباشرة حتى يتم تشخيص الكسر مبكرا وعلاجه قبل التعرض لمضاعفات أخرى، وغالبا ما يكون العلاج عن طريق عمل جبس زورقى للرسغ لمدة لا تقل عن أربعة أسابيع وبعدها يتم الفحص مرة أخرى للتأكد من التئام الكسر.

أما فى حالة عدم التئام العظمة الزورقية فيلزم إجراء جراحة للتثبيت الداخلى للعظمة باستخدام مسمار هربرت مع عمل"ترقيع عظام معنق بشريان"، وذلك لضمان سلامتها.

الكاتب: أمين صالح

المصدر: موقع اليوم السابع