روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما مضاعفات تسوس عظام الأذن؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما مضاعفات تسوس عظام الأذن؟


  ما مضاعفات تسوس عظام الأذن؟
     عدد مرات المشاهدة: 2573        عدد مرات الإرسال: 0

أرسل محمود عبد المنعم يسأل: ابلغ من العمر 25 عاما ، وقد قمت بإجراء عملية لعلاج تسوس فى عظام الأذن اليمنى منذ 8 سنوات، ومنذ إجراء العملية يوجد وش فى أذنى إلى يومنا هذا وأكاد لا اسمع بتلك الأذن، وفى هذه الأيام بدأ يظهر صديد على فترات متفرقة ، فما هو تشخيص حالتى وماذا أفعل ، وهل سوف يؤثر على حاسة السمع بأذنى الأخرى؟

يجيب الدكتور أحمد الموصلى، استشارى الأنف والأذن والحنجرة، قائلا:

التسوس فى عظام الأذن من الأمراض الخطيرة، لأن عظام الأذن قريبة جدا من المخ وتآكل العظام من الممكن أن يؤدى إلى انتشار الميكروب داخل المخ نفسه ، كما أن تسوس العظام سوف يؤدى بالضرورة إلى تدمير الأذن الداخلية مسببا صمم دائم، طنين مستمر، دوار، لهذا فإن تسوس العظام يحتاج لتدخل جراحى سريع لتفادى اى مضاعفات ممكنة ولكن الجراحة نفسها صعبة وخطيرة بسبب :

1- قد يفاجأ الطبيب أثناء الجراحة أن التسويس قد امتد لأماكن حساسة مثل المخ أو الأذن الداخلية.

2- يمر داخل الأذن العصب الوجهى وهو من الأعصاب الكبيرة والهامة ومن الممكن إصابته أثناء الجراحة وبناء على ذلك فإن الوش الذى حدث بعد الجراحة قد يكون نتيجة امتداد التسوس للأذن الداخلية، أو يعتبر احد المضاعفات الوارد حدوثها بعد الجراحة وللأسف فإن ضعف السمع والطنين من الصعب تحسنهما بالعلاج.

وأود أن اطمئن السائل بأن ما حدث لهذه الأذن ليس له أى علاقة بالأذن السليمة ولن يؤثر عليها ، أما الصديد الذى بدأ يظهر هذه الأيام فقد يكون نتيجة التهابات عادية جديدة ويمكن السيطرة عليه من خلال تناول الأدوية العادية المتوفرة مثل مضاد حيوى قوى مناسب بالإضافة إلى وضع قطرة مضاد حيوى موضعية للأذن.\

الكاتب: سحر الشيمي

المصدر: موقع اليوم السابع